الدوري الإنجليزي

مانشستر يونايتد يعلن عن خسارة 130.4 مليون دولار لموسم 2021/22

أعلن مانشستر يونايتد عن خسارة صافية قدرها 115.5 مليون جنيه إسترليني

أعلن مانشستر يونايتد، الخميس، خسارة صافية قدرها 115.5 مليون جنيه إسترليني (130.4 مليون دولار، 132.2 مليون يورو) لموسم 2021/202 على الرغم من ارتفاع الإيرادات إلى 583 مليون جنيه إسترليني مع تخفيف قيود فيروس كورونا.

كما جلبت السنة المالية المنتهية في 30 يونيو 2022 زيادة بنسبة 22 في المائة في الديون وزيادة بنسبة 19 في المائة في الأجور. ارتفع صافي ديون أبطال إنجلترا 20 مرة من 419.5 مليون جنيه في عام 2021 إلى 514.9 مليون جنيه إسترليني. وعزا يونايتد ارتفاع الديون بشكل رئيسي إلى انخفاض الجنيه الذي زاد من قيمة الاقتراض بالدولار الأمريكي.

ومن بين البنود الكبيرة الأخرى، توزيعات أرباح قدرها 33.6 مليون جنيه للمساهمين و 24.7 مليون جنيه تعويضات للمدير السابق أولي جونار سولشاير، الذي أقيل في نوفمبر 2021.

كان أكبر مساهم في ارتفاع تكاليف يونايتد هو زيادة الأجور إلى 384.2 مليون جنيه إسترليني.

جعلت عودة كريستيانو رونالدو إلى أولد ترافورد، المتحالف مع التعاقدات الصيفية لرافائيل فاران وجادون سانشو، مشجعي يونايتد يحلمون بتحدي لقب الدوري الإنجليزي الممتاز قبل عام.

بدلا من ذلك، احتلوا المركز السادس، مع أقل مجموع نقاط لهم في حقبة الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسيؤثر الفشل في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا على مالية يونايتد لهذا الموسم.

لا يزال النادي يدعم بشدة المدرب الجديد إريك تين هاج في الصيف، حيث أنفق أكثر من 200 مليون جنيه إسترليني على أنطوني وكاسيميرو وليساندرو مارتينيز وتيريل مالاسيا.

قال ريتشارد أرنولد الرئيس التنفيذي لشركة يونايتد: “المهمة الأساسية لنادينا هي الفوز بمباريات كرة القدم والترفيه عن جماهيرنا”.

“منذ تقرير أرباحنا الأخير، عززنا فريقنا الأول للرجال، وأكملنا جولة صيفية ناجحة، وأسسنا أساسا للبناء منه في المراحل الأولى من موسم 2022/23 تحت قيادة مديرنا الجديد”.

بعد بداية كارثية لعهد تين هاج بالهزيمة أمام برايتون وبرينتفورد، فاز يونايتد بأربع مباريات في الدوري الإنجليزي الممتاز ليصعد إلى المركز الخامس في جدول الترتيب بفارق ست نقاط عن أرسنال متصدر الموسم الأول لكن مع مباراة مؤجلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى