كأس العالم

ويلز تتعادل 1-1 مع الولايات المتحدة الأمريكية

ترك ويلز الوقت متأخرا لكسب نقطة ضد الولايات المتحدة في أول مباراة نهائية لكأس العالم منذ عام 1958.

سيطر النجوم على التنانين في الشوط الأول، لكن مقدمة الشوط الثاني لكيفر مور غيرت مظهر المساء وكانت مساهماته حيوية في تحقيق التعادل.

بعد بداية حذرة، اقتربت الولايات المتحدة مرتين من التقدم للأمام بعد تسع دقائق. أولا، ارتدت رأسية جو رودون القوية في شباكه من حارس المرمى واين هينيسي، قبل أن يسدد جوش سارجنت رأسية بعيدة من عرضية تيم واياه بعد ثوانٍ.

بعد 36 دقيقة من مباراة رهيبة، تقدمت الولايات المتحدة بجدارة. عادت ركلة المرمى من ويلز في الاتجاه الآخر عندما تغلب يونس موسى على إيثان أمبادو إلى كرة مرتخية واندفع كريستيان بوليسيتش إلى المساحة التي أخلها المتقدم جو رودون، وأرسل كرة في طريق واياه لتتجاوز هينيسي.

شهدت غزوة ويلز الحقيقية الوحيدة في الشوط الأول بن ديفيز برأسه بعيدا جدا عن زاوية هاري ويلسون حيث دخل فريق روب بيج الشوط الثاني وهو متأخر.

حل مور محل دان جيمس في بداية الشوط الثاني وأظهر التنين على الفور المزيد من العدوانية، حيث كاد مات تورنر أن يسقط ركلة ركنية على رأس كريس ميفام من زاوية أخرى.

رأسية أخرى من ديفيز، هذه المرة بعد ركلة حرة من ويلسون ركزت تيرنر على أول تصدي له، في حين أن جهد مور من الزاوية التالية ذهب فوق القمة بقليل حيث تقدم ويلز بالرهان المسبق.

مع تبقي عشر دقائق على النهاية، حصل ويلز على ركلة جزاء عندما عرقل ووكر زيمرمان جاريث بيل المتجه نحو المرمى، وسدد مهاجم لوس أنجلوس ركلة جزاء في الزاوية العليا.

البديل برينان جونسون، الذي أدى تفكيره السريع من رمية واحدة إلى ركلة الجزاء، تصدى بذكاء لتيرنر بعد أن سدد في الدقائق الأخيرة من الوقت الأصلي.

افتتح واياه التسجيل
افتتح واياه التسجيل

إنتهت المباراة بعد أكثر من عشر دقائق من الوقت المحتسب بدل الضائع، ويجلس الفريقان الآن في المركزين الثاني والثالث ويتجهان إلى الجولة الثانية.

تواجه الولايات المتحدة في المرة القادمة إنجلترا، بينما تواجه ويلز إيران.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى