كأس الكونفيدرالية

بركان يستعيد عافيته لترويض سيمبا في المغرب

بركان يستعيد عافيته لترويض سيمبا في المغرب

تعافى نادي نهضة بركان المغربي من هزيمة نهاية الأسبوع الماضي 3-1 على يد أسيك ميموزا ليهزم سيمبا 2-0 على أرضه و يتصدر صدارة المجموعة الرابعة في بطولة كأس الكونفيدرالية.
أهداف الشوط الأول من أداما با و شرقي البحري كانت كافية لرجال فلوران إيبينج الذين صعدوا إلى ست نقاط، بفارق نقطتين عن المتصدر السابق سيمبا الذي تراجع الآن إلى المركز الثاني برصيد أربع نقاط.

كان بركان هجوميا منذ البداية و كان من الواضح أنه طرد الأشباح من رحلة نهاية الأسبوع الماضي إلى أبيدجان. سنحت لهم الفرصة بعد 11 دقيقة عندما سدد حمزة الموسوي ركلة حرة إلى بكر الهلالي، لكن تسديدته القوية من مسافة بعيدة مرت بجوار المرمى.

في نهاية المطاف تقدموا في الدقيقة 32 عندما سدد أداما ببراعة ركلة حرة من 35 ياردة خارج الجدار و اصطدمت بالعمود الأيمن من الداخل قبل أن ترتد في الشباك.

كاد أداما يضاعف رصيده و بركان بعد سبع دقائق، لكن تسديدته بعد التقاطه داخل منطقة الجزاء انحرفت إلى ركنية.

من هذه المجموعة فاز بركان مرتين أخريين و في الثالث سجل هدفه الثاني. قام البحري بتحضير نفسه بشكل جميل من علاماته قبل أن يرتقي إلى المنزل و هو التوصيل من الموسوي.

في الشوط الثاني، عاد العملاق التنزاني سيمبا مصمما على العودة إلى المباراة مع دكة البدلاء الفنية التي جلبت بيرنارد موريسون السريع مكانبيتر باندا.

لكنهم ما زالوا يكافحون من أجل خلق الفرص و كان أقرب ما وصلوا إليه هو عندما ارتقى القائد جون بوكو إلى الرأس من ركلة حرة لكن الكرة ارتدت من القائم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى