الدوري الإيطالي

نابولي يهزم إمبولي 2-0 بعشرة لاعبين

احتاج نابولي إلى ركلة جزاء سهلة ليحطم إمبولي قبل أن يحسم بيوتر زيلينسكي هدف الفوز العاشر على التوالي في الدوري الإيطالي.

خسر بارثينوبي آخر ثلاث لقاءات في الدوري مع إمبولي. وظل كفيشا كفاراتسكيليا وأمير رحماني مصابين، بينما غاب عن التوسكان ماتيا ديسترو وكوني دي وينتر ولورينزو تونيلي.

خنق جوجليلمو فيكاريو تمريرة جيوفاني دي لورينزو من خط العرض، لكن أول تسديدة حقيقية على المرمى كانت في الدقيقة 38 مع جياكومو راسبادوري، وسيطرته وتسديدته من عرضية دي لورنزو.

في شوط الشوط الأول، جاء راسبادوري على بعد بوصات من افتتاح التسجيل بجهد أصاب العارضة.

كانت رأسية أوسيمين وتسديدة أندريه فرانك زامبو أنجويسا من تمريرة راسبادوري فوق العارضة، وكذلك كان هداف باندينيلي من حافة المنطقة لصالح إمبولي.

سدد تانجوي ندومبيلي تسديدة مباشرة على فيكاريو، بينما وقف أوسيمين فوق الجمهور فقط لتتجاوز رأسيته من ركلة حرة من بوليتانو.

جاءت الانفراجة عندما أمسك أوسيمين رازفان مارين وهو يغفو ووضع نفسه في المقدمة لحماية الكرة، مما أجبر لاعب خط الوسط على الاصطدام بظهره لركلة جزاء. كان تشاكي لوزانو قد دخل للتو وأصر على تنفيذ ركلة الجزاء، والتي دخلت على الرغم من مساعدة فيكاريو عليها.

ساءت الأمور بالنسبة لإمبولي بعد خمس دقائق عندما تلقى سيباستيانو لوبيرتو، مدافع نابولي السابق، بطاقته الصفراء الثانية بعد تدخل متأخر على لوزانو.

أدلى ألبرتو غراسي بتصفيات بهلوانية على خط المرمى ليحرم أوسيمين رأسية من تمريرة عرضية ملتوية من ماريو روي.

أطلق بيوتر زيلينسكي فرصة واحدة، لكنه لم يفوت الثانية من 12 ياردة على كرة من تمريرة عرضية لوزانو.

استمر إمبولي في إجبار أليكس ميريت على الإنقاذ في الوقت المحتسب بدل الضائع مع نديم باجرامي في المرمى القريب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى