دوري أبطال أوروبا

ميلان يفوز 4-0 على سالزبورغ ليعبر إلى دور الـ16

سجل أوليفييه جيرو هدفين وصنع آخر لرادي كرونيتش، حيث تغلب ميلان على سالزبورغ ليحجز مكانه في دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا بعد غياب دام تسع سنوات.

احتاج الروسونيري إلى نقطة واحدة فقط للتأكد من احتلال المركز الثاني خلف تشيلسي في المجموعة والتأهل إلى خروج المغلوب.

عاد فيكايو توموري من الإيقاف، لكن أصيب مايك مينيان ودافيدي كالابريا وأليكسيس سايليمايكرز وأليساندرو فلورنزي وزلاتان إبراهيموفيتش، فيما أصيب أستر فرانكس وياسين عدلي ومالك ثياو.

قام سالزبورغ بالرحلة بدون فرناندو ونيكولاس كابالدو.

لم يحالف الحظ ثيو هيرنانديز في الدقائق الثلاث الأولى عندما رأى تسديدة بزاوية تقطع قاعدة القائم البعيد بعد أن تقدم على العداد من أنتي ريبيتش.

عاد فيكايو توموري من الإيقاف وصنع تدخلا حاسما على موريتس كيارجارد، لكن ميلان أخذ زمام المبادرة عندما سمح لأوليفييه جيرود بضربة رأس حرة في ركلة ركنية لساندرو تونالي.

وضع جيرو الكرة في الشباك للمرة الثانية في الدقيقة 26، لكنه كان متسللا عندما استدار في الكرات المرتدة من تسديدة ثيو هيرنانديز.

ألقى الفار نظرة جيدة على تدخل بيير كالولو المنزلق على نوح أوكافور، لكنه قرر في النهاية أنه ليس خطأ واضحا، حيث حصل على الكرة.

تم خنق نصف كرة تونالي، وكان سيبريان تاتاروسانو بحاجة إلى تصدي حقيقي للتغلب على تسديدة لوكا سوسيتش وفقط تدخل يائس من ستراهينيا بافلوفيتش منع رافائيل لياو من إنهاء ركضته القوية.

كان أداء تاتاروسانو أفضل عندما حرم جونيور أدامو من مسافة قريبة مع ركبته في الشوط الأول، حيث التقى المهاجم بتمريرة عرضية منخفضة من كيارجارد من اليسار.

ضاعف ميلان تقدمه في غضون ثوان من بداية الشوط الثاني، حيث أعاد جيرو تمريرة أنتي ريبيتش من الجهة اليمنى وكان كرونيتش مستعدا للإيماءة من ست ياردات. لقد كان بداية مفاجأة وانتهى به الأمر بتسجيل هدفه الأول في دوري أبطال أوروبا.

اختتم الروسونيري النتيجة حيث تجمع رافائيل لياو أسفل اليسار، وركض على طول حافة المنطقة لإيجاد مساحة، وفي النهاية تراجع عن الخط الجانبي الأيمن لجيرو.

أراد لياو هدفا من تلقاء نفسه أيضا، ولكن على امتداد كامل ضرب العارضة فقط عندما كان يجب أن يترك كرة ريبيتش المنخفضة لجيرو في مركز أفضل خلفه.

نزل تاتاروسانو إلى يد قاطعة سيسكو ديزي، لكن ميلان بدا دائما وكأنه في السيطرة الكاملة.

وأضاف جونيور ميسياس هدفا رابعا في الوقت الإضافي، متجاوزا بافلوفيتش من الجهة اليمنى لمقعد قدمه اليسرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى