الدوري الإيطالي

نابولي 0-1 ميلان: جيرو يقرر مصير السكوديتو

ميلان يفوز على نابولي في مبارة مثيرة و يسعد إلى صدارة الدوري

أعاد أوليفييه جيرود توجيه جهد دافيد كالابريا الضال لمنح ميلان فوزا كبيرا على مضيفه نابولي في سباق السكوديتو و وضع الروسونيري في الصدارة.

كان هذا وجها لوجه بين الجانبين اللذين كانا قائدين مشتركين في هذه الجولة، على الرغم من أن إنتر قد قفز بالفعل على كليهما بفوزه على ساليرنيتانا 5-0. عاد زلاتان إبراهيموفيتش و هيرفينغ لوزانو إلى مقاعد البدلاء بعد غياب طويل بسبب الإصابة، مع غياب كيفن مالكويت و أكسيل توانزيبي و أليسيو رومانيولي و سيمون كايير و تيموي باكايوكو، انتقل فرانك كيسي إلى دور أكثر تقدما و عاد ستانيسلاف لوبوتكا.

استأنف إسماعيل بن ناصر عقوبة مبكرة، لكن من الواضح أن كاليدو كوليبالي كان يحاول الابتعاد عن الطريق. و استدعى نابولي أيضا تقنية حكم الفيديو المساعد بعد تحدي فيكايو توموري غير حكيم على أوسيمهين في الخط الجانبي.

قام ديفيد أوسبينا برد فعل مثير أنقذ رأسية جونيور ميسياس من ركلة ركنية لساندرو تونالي، لكن الحكم توقف عن اللعب بسبب خطأ.

تم أنذر كوليبالي بسبب اصابته كاحل جيرو وتسبب في ضرر حقيقي، حيث كان مهاجم ميلان ينزف بشدة من هذا التدخل.

قام لياو باختبار أوسبينا من مسافة بعيدة، و لكن تم كسر الجمود مباشرة بعد بداية الشوط الثاني. لم يتم إبعادالركلة الحرة بشكل صحيح و كانت محاولة دافيد كالابريا محزنة، لكنها كانت سيئة للغاية لدرجة أنها تحولت إلى مساعدة عرضية لجيرو لإعادة توجيهها إلى الشباك بداخل الحذاء.

أطلق أوسيمين النار مباشرة على مايك ماينيان بعد استغراب مع جيوفاني دي لورينزو، ضربة لياو المنحرفة ذهبت أيضا إلى أحضان أوسبينا.

نزل حارس مرمى نابولي ليخترق كرة بيناسر حول الزاوية السفلية البعيدة من حافة منطقة الجزاء، في حين سدد آدم وناس كرة على مقربة من القائم البعيد.

سدد تشاكي لوزانو بعيدا عن المرمى و أجبر أوسيمين الحارس مينيان على التصدي للقاعدة القريبة من القائم، لكن ثيو هيرنانديز انطلق بعيدا عن كوليبالي و لسع قفازات أوسبينا في الطرف الآخر.

عاد زلاتان إبراهيموفيتش بأول ظهور له منذ يناير بعد مشكلة في وتر العرقوب.

في أعماق فترات الوقت بدل الضائع توغل ثيو هيرنانديز و أرسل الكرة إلى أليكسيس ساليمايكيرس بدون مراقبة، لكن أوسبينا أخرجها فوق العارضة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى