الدوري الإيطالي

ميلان 0-0 يوفنتوس: تعادل قبيح في سان سيرو

ميلان يتعادل على أرضه أمام السيدة العجوز يوفنتوس

كان لدى ميلان على الأقل بعض فرص التهديف، لكنه كان تعادلا مخيبا للآمال في سان سيرو مع يوفنتوس بلا أسنان، و هي نقطة لا يرضي كل طرف منها.

كانت هذه مواجهة ضخمة بين الأربعة الأوائل بالإضافة إلى أحد كلاسيكيات كرة القدم الإيطالية. عاد أليسيو رومانيولي و دافيد كالابريا إلى البداية بعد الإصابة بمرض الكوفيد، حيث أصيب فيكايو توموري و سيمون كايير و بييترو بيليجري، و فرانك كيسي و فودي بالو توري في كأس الأمم الأفريقية، لكن إسماعيل بن ناصر عاد إلى مقاعد البدلاء بعد إقصاء الجزائر المبكر. و غاب عن يوفنتوس ليوناردو بونوتشي و فيديريكو كييزا، بينما غاب ماتياس دي ليخت عن مقاعد البدلاء بعد إصابته بخلل في المعدة.

كان التوتر لا يزال مرتفعا بالنسبة للروسونيري بعد هزيمتهم المثيرة للجدل على أرضهم أمام سبيتسيا، حيث كان على الحكم أن يعتذر عن خطأ لم يتمكن حكم الفيديو المساعد من تصحيحه.

أفلت أليكس ساندرو من مواجهة مخاطرة كبيرة و خرقاء على دافيدي كالابريا، بينما تصدى تشيزني للمهاجم رافائيل لياو.

كانت هناك ضربة لميلان عندما غادر زلاتان إبراهيموفيتش بعد 28 دقيقة فقط، ليفسح المجال لأوليفييه جيرو.

أطلق دافيدي كالابريا العنان لتسديدة من مسافة بقدمه اليسرى التي كانت قد تجاوزت الزاوية العليا البعيدة. بعد لحظات، سدد ضربة مماثلة بالحذاء الأيمن ارتطمت بالعارضة.

أرسل ألفارو موراتا عرضية ماتيا دي تشيليو بعيدا، في حين سدد لياو الكرة مباشرة في يدي تشيزني و حاول جيرو بشكل غريب أن يعيدها للخلف بدلا من التقدم نحو المرمى عندما لم يكن لديه من يدعمه.

خاطر ميسياس بالمتاعب مع تحدي أخرق على موراتا في منطقة الجزاء، بينما اندفع ثيو هيرنانديز إلى الأمام ليختبر تشيزني و أخرج حارس المرمى رأسية جيرو من تحت العارضة.

سدد ويستون ماكيني رأسية بعيدا عن المرمى بعد عرضية من أليكس ساندرو، حيث لم يسدد يوفنتوس تسديدة واحدة على المرمى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى