الدوري الفرنسي

محكمة باريس ترفض إلغاء عقد كيليان مبابي

محكمة باريس ترفض التماس الدوري الإسباني لإلغاء عقد كيليان مبابي مع باريس سان جيرمان

رفضت المحكمة الإدارية في باريس إلتماس الليغا بإنهاء عقد كيليان مبابي الجديد مع باريس سان جيرمان.

كان من المتوقع أن ينضم مبابي إلى ريال مدريد هذا الصيف، لكنه بدلا من ذلك وضع قلما على الورق بشأن تمديد جديد مربح في باريس أثار حربا كلامية مكثفة بين الدوريين وتعهدا من الدوري الإسباني بإلغاء الصفقة بسبب مخالفات اللعب المالي النظيف ولوائح العقود الأخرى.

أكدت العديد من المنافذ في فرنسا الآن أن المحكمة رفضت منح إنهاء العقد، بحجة عدم وجود دليل على مخالفة القواعد.

كانت حجة الليغا هي أن دوري كرة القدم للمحترفين، سلطة الدوريين 1 و 2، لم يكن ينبغي أبدا الموافقة على التمديد، بحجة أن الميزانيات العمومية المزورة و الميزانيات المتوقعة بعيدة المنال قد جعلت باريس سان جيرمان يكذب بشأن موارده المالية لجعل تجديد عقد مبابي أمرا ممكنا.

كان الطلب، الذي تم تقديمه في البداية في يوليو، مصمما لإنهاء عقد مبابي على الفور، لكن المحكمة لم تعتبر القضية مهمة بما يكفي وأجلت القضية حتى منتصف أغسطس.

صدر الحكم النهائي الآن وسيظل عقد مبابي كما هو.

زعم عدد من التقارير أنه كجزء من عقد مبابي الجديد، عرض عليه دور مهم في أعمال انتقالات النادي بما في ذلك الوعد ببيع زميله نيمار هذا الصيف.

بدلا من ذلك، بقي نيمار في حديقة الأمراء وتراجعت علاقته مع مبابي إلى مستوى متدن جديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى