الدوري الإنجليزي

محرز يقود السيتي لعودة ملحمية أمام توتنهام

كان رياض محرز مصدر إلهام لعودة الشوط الثاني لمانشستر سيتي، حيث سجل ثنائية ليعيد السيتي من تأخر هدفين ليسجلوا فوزا مهما في الدوري الإنجليزي الممتاز.

تقدم توتنهام في الشوط الأول بفضل هدفي ديان كولوسيفسكي وإيمرسون رويال، قبل أن يكمل جوليان ألفاريز وإيرلينج هالاند وثنائية محرز عودة رائعة.

كما كان متوقعا، سيطر مانشستر سيتي على الكرة في المبادلات الافتتاحية، لكن توتنهام كان قادرا إلى حد كبير على تقييد جهود أصحاب الأرض على المرمى.

أثبت كريستيان روميرو أنه مثير للإعجاب بشكل خاص في النصف ساعة الافتتاحية، وربما كان أبرز ما يميز تلك الفترة عندما عاد مجددا ليوقف جاك غريليش في تدخل رائع.

افتتحت المباراة أكثر قليلا بعد تلك الفترة، حيث وجد توتنهام طريقه إلى الثلث الأخير بشكل متكرر. ومع ذلك، تركوا أنفسهم أكثر انفتاحا في الخط الخلفي، مما سمح للسيتي ببذل أول جهد ملحوظ على المرمى في الدقيقة 38. أتى هذا الجهد من الشاب ريكو لويس، الذي أجبر هوغو لوريس على التصدي لتسديدته المنحرفة من مسافة 25 ياردة.

جاءت فرصتهم التالية بعد بضع دقائق، عندما سدد ناثان آكي الكرة فوق دفاع توتنهام وفي طريق إيرلينج هالاند. بعد أن سيطر بشكل جيد، رأى النرويجي هدفه غير المناسب بقدمه التي تصدى لها لوريس.

بعد عدة تصديات لائقة، قام لوريس بإلقاء خطابه المعتاد في الدقيقة 43، واندفع في محاولة للتغلب على هالاند من تمريرة عرضية إلى قلب منطقة الجزاء. وصل هالاند إلى هناك أولا، لكنه لم يتمكن من من تأطير ضربتهة.

ثم، ومن العدم، تولى توتنهام الصدارة.

سجل ديان كولوسيفسكي هدف توتنهام الأول
سجل ديان كولوسيفسكي هدف توتنهام الأول

بعد بضع دقائق، تعادل سيتي.

والثاني أتى من هالاند، الذي سدد بضربة رأس دقيقة عبر مرمى بعد تمريرة محرز ليجعل النتيجة 2-2.

على الرغم من كل الزخم الذي يحظى به السيتي، إلا أن توتنهام هو الذي كاد أن يستعيد الصدارة بعد مرور ساعة. بعد بعض اللعب الرائع من كولوسيفسكي على الجهة اليمنى، سحب الدولي السويدي الكرة إلى ظهر إيفان بيريسيتش الذي رأى تسديدته اللاحقة على المرمى انحرفت إلى القائم بواسطة لويس.

كان توتنهام وبريسيتش سيشعران بالندم بعد بضع دقائق عندما جعل محرز النتيجة 3-2. وتجاوز الجزائري، في شكل كهربائي في الشوط الثاني، ديفيز على يمين منطقة الجزاء قبل أن يثقب الكرة في مرمى لوريس.

حقق اللاعب العريض ثنائيته في الدقيقة 89 مستغلا اللمسة الأولى المحزنة لكليمنت لينجليت قبل أن يسدد الكرة فوق لوريس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى