كأس الأمم الأفريقية

مباراة الكاميرون و جزر القمر تنتهي بمأساة بعد تدافع مميت

مأساة كأس الأمم الأفريقية في مباراة الكاميرون و جزر القمر شهدت مقتل 8 أشخاص على الأقل في تدافع خارج الملعب

لقي ثمانية أشخاص على الأقل حتفهم و أدخل 50 إلى المستشفى بعد تدافع خلال مواجهة الكاميرون و جزر القمر في دور الـ16 لكأس الأمم الأفريقية 2022.

واجه البلد المضيف الكاميرون، الوافد الجديد في كأس الأمم الأفريقية، جزر القمر على ملعب أوليمبي في ياوندي، و الذي يتسع لـ60 ألف متفرج.

مع ذلك، نظرا للقيود المفروضة على تفشي جائحة كوفيد 19، لم يسمح إلا بنسبة 80٪ من السعة الكاملة للحضور، رغم ذلك تشير التقارير إلى أن أكثر من 50 ألف مشجع حاولوا دخول الملعب.

نتيجة لذلك، حدث تدافع مميت في الملعب، مما أسفر عن مقتل ثمانية مؤكدين و إصابة 40 شخصا، مع ظهور مقاطع فيديو تظهر الحشود و هم يصرخون و يتم سحقهم عند بوابات الدخول.

قال تقرير أولي لوزارة الصحة حصلت عليه وكالة فرانس برس: “تم تسجيل ثماني وفيات، امرأتان في الثلاثينيات من العمر، و أربعة رجال في الثلاثينيات من العمر، و طفل واحد، و جثة واحدة اقتادتها الأسرة”.

أمر الرئيس الكاميروني بول بيا بفتح تحقيق في المأساة، في حين قال ناصر بول بيا، حاكم المنطقة الوسطى في الكاميرون، إن عدد الضحايا قد يكون أكثر من ذلك.

بحسب شبكة سكاي سبورتس، فإن بعض الإصابات في حالة حرجة، و سيتعين نقلهم إلى المستشفيات المتخصصة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى