الدوري الفرنسي

مانشستر يونايتد يراقب لاعب خط الوسط بوبكر كامارا

مانشستر يونايتد يراقب بوبكر كامارا كجزء من مطاردة لاعب خط الوسط

يعتقد أن مانشستر يونايتد يراقب لاعب خط وسط مرسيليا بوبكر كامارا، الذي من المقرر أن يكون متاحا في صفقة انتقال مجانية في نهاية الموسم.

حقق كامارا اختراقا في الفريق الأول لمارسيليا في 2018 عندما كان لا يزال مراهقا. كان في البداية قلب دفاع لكنه انتقل بشكل دائم إلى دور خط وسط ثابت في أوائل عام 2020 و كان عضوا رئيسيا في فريق طموح مصمم على العودة إلى دوري أبطال أوروبا.

كان يونايتد مهتما بالعديد من لاعبي خط الوسط المحوري خلال الصيف، مع مراعاة كل من روبن نيفيس و إدواردو كامافينجا و إيف بيسوما. كما كان الحال، فإن الاستيلاء على جادون سانشو و رافائيل فاران و كريستيانو رونالدو في مواقع أخرى ضمن عدم وجود أي اقتراب.

أكد موقع 90 دقيقة مؤخرا أن نادي أولد ترافورد سيظل في السوق من أجل لاعب خط وسط جديد في عام 2022. ديكلان رايس هو لاعب أعجب به يونايتد لأكثر من عامين، في حين يتم مراقبة جود بيلينجهام و كالفين فيليبس على نطاق واسع.

نجم موناكو أوريلين تشواميني، الذي صعد إلى المنتخب الفرنسي هذا الموسم هو لاعب آخر اهتم به يونايتد عن كثب.

قالت صحيفة الأتليتيك الآن أن يونايتد يراقب وضع كامارا كخيار محتمل آخر.

يقال إن اللاعب البالغ من العمر 22 عاما يجذب اهتمام بايرن ميونيخ و برشلونة، وقد رفض سابقا موعدا نهائيا للانتقال إلى نيوكاسل و الذئاب في الصيف.

ينتهى عقد كامارا في نهاية الموسم و وصف بأنه “اختار المغادرة كوكيل حر” بعد رفض عروض مرسيليا غير المرضية لعقد جديد. القرار الوحيد الذي يبدو أنه قد تم اتخاذه حتى الآن فيما يتعلق بناد جديد محتمل هو أنه مستعد لاختبار نفسه خارج فرنسا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى