الكرة العالمية

كيم كارداشيان تساعد 130 لاعبة أفغانية في السفر إلى بريطانيا

كيم كارداشيان تساعد لاعبات أفغانيات من اجل اللجوء إلى بريطانيا

ساعدت نجمة برامج الواقع كيم كارداشيان ومالك نادي ليدز يونايتد أندريا رادريزاني كابتن منتخب أفغانستان السابقة خالدة بوبال في نقل 130 لاعبة كرة قدم أفغانية وعائلاتهن من باكستان إلى بريطانيا يوم الخميس.

قادت بوبال المقيمة في كوبنهاغن جهود إجلاء لاعبات كرة القدم من أفغانستان بعد سيطرة طالبان على البلاد في أغسطس.

وقالت بوبال في تغريدة على تويتر إن كارداشيان وعلامتها التجارية للملابس دفعتا ثمن رحلة الطيران العارض التي شملت لاعبين مراهقين. وقال رادريزاني في بيان على تويتر “يشرفنا أن نكون قد لعبنا دورنا في الجهود”.

وقالت بوبال إن الحاخام موشيه مارجريتن ساعد في هذا الجهد أيضا.

وكتبت بوبال على تويتر “شكرا لك كيم كارداشيان من أعماق قلبي على التبرع السخي بكل الأموال لهذه الرحلة”.

كما شكرت بوبال، الذي اعترف بها الاتحاد العالمي للاعبي كرة القدم فيفا برو لجهود الإنقاذ، كذلك رادريزاني.

وكتبت على تويتر “شكرا اندريا، إنه لشرف وامتياز أن أعمل معك ومع أصدقائك العظماء و اللطفاء، نحن أقوى معا”.

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) في أكتوبر / تشرين الأول، إن إجلاء مجموعة ثانية من 57 لاجئا من أفغانستان مرتبطين بلعبة كرة القدم وكرة السلة للسيدات، تتألف بشكل أساسي من النساء والأطفال، قد اكتمل بعد مفاوضات.

في وقت سابق من هذا العام، أجلت أستراليا أكثر من 50 لاعبة أفغانية وعائلاتهن بعد الضغط من قبل شخصيات بارزة من عالم الرياضة، في حين منحت العديد من اللاعبات من فريق كرة القدم الوطني للشابات في أفغانستان حق اللجوء في البرتغال.

قال مسؤولو طالبان إنهم لن يكرروا الحكم القاسي لحكومتهم السابقة، التي حظرت معظم تعليم الفتيات وحظرت على النساء الخروج في الأماكن العامة دون ولي أمر.

المصدر: رويترز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى