دوري الأمم الأوروبية

كرواتيا تفوز على الدنمارك 2-1 لتتصدر مجموعة دوري الأمم

كرواتيا تفوز على الدنمارك 2-1 لتتصدر مجموعة دوري الأمم

سجل البديل الكرواتي لوفرو ماير هدفا متأخرا عندما تغلبت على الدنمارك 2-1 يوم الخميس لتتصدر المجموعة الأولى بدوري الأمم الأوروبية لكرة القدم، حيث جاء الفائز بعد دقيقتين من هدف التعادل الرائع للقائد كريستيان إريكسن.

بعد فوزه على الدنماركيين في كوبنهاغن في يونيو، كرر الكروات هذا الإنجاز ليصل إلى 10 نقاط من خمس مباريات، متقدما بنقطة واحدة على الدنمارك في محاولتهم للتأهل إلى الدور قبل النهائي لدوري الأمم والذي يذهب إليه متصدري المجموعات.

واختتمت كرواتيا مشوارها في دور المجموعات أمام النمسا، التي خسرت 2-0 في باريس يوم الخميس أمام فريق فرنسي يبحث عن الانتقام عندما يسافر إلى كوبنهاغن لمواجهة الدنماركيين يوم الأحد بعد أن خسر المباراة العكسية.

جاءت أفضل فرصة لكرواتيا في الشوط الأول من ركلة ركنية في الدقيقة 26 ووجدت طريقها في النهاية إلى رأس ماتيو كوفاسيتش، لكنه لم يتمكن من تسديد مجهوده على المرمى.

اقترب إريكسن من إفتتاح النتيجة لدنمارك في الدقيقة 39، حيث سدد بقوة بقدمه اليسرى تصدي دومينيك ليفاكوفيتش بذكاء ليبقي المباراة بدون أهداف عند الاستراحة.

افتتح المدافع بورنا سوسا، المولود في منطقة بريكو في زغرب وتعلم مهنته في نادي دينامو المحلي قبل أن ينتقل إلى نادي شتوتجارت، التسجيل بعد أربع دقائق من الشوط الثاني، وسجل بهدوء في الشباك من على أطراف المنطقة.

على الرغم من فشل هجوم الدنمارك في معظم الليل، بدا أن لحظة ساحرة من إريكسن كانت مهيأة لتأمين نقطة حيث أطلق تسديدة رائعة في الشباك في الدقيقة 77.

لكن الراحة لم تدم طويلا، حيث استلم ماير، الذي حل بديلا لماتيو كوفاسيتش بعد هدف إريكسن، الكرة على حافة منطقة الجزاء وهزها في مرمى الحارس كاسبر شمايكل.

نظرا لأن كلا الفريقين يراقب نهائيات كأس العالم في قطر، فإن مدرب الدنمارك كاسبر هيولماند لديه عمل يجب القيام به لأن فريقه كان غير معهودا بشكل غير معهود ضد المتأهلين إلى نهائيات كأس العالم 2018، على الرغم من أن إريكسن يتمتع بلياقة بدنية دائما ما يكون لديهم فرصة.

كابتن الفريق، الذي تعافى من نوبة قلبية شبه قاتلة في مباراة يورو 2020 ضد فنلندا قبل 15 شهرا، اقترب من التعادل مرة أخرى بضربة منحرفة، لكن ليفاكوفيتش منعه مرة أخرى.

كانت هذه هي النقطة المضيئة الوحيدة بالنسبة للدنماركيين، الذين سيواجهون في المرة القادمة اختبارا صعبا ضد منتخب فرنسا الناشئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى