الدوري الإسباني

فينيسيوس يقود ريال مدريد للفوز 2-1 على إشبيلية

أهدى البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور فوزا صعبا لريال مدريد على إشبيلية

منحت تسديدة مذهلة من فينيسيوس جونيور فوز ريال مدريد 2-1 على غريمه إشبيلية مساء الأحد، حيث عزز رجال كارلو أنشيلوتي تقدمهم في صدارة الدوري الإسباني إلى أربع نقاط.

على الرغم من أن الأمور كانت تبدو تحت السيطرة، إلا أن إشبيلية إخترق دفاعات مدريد بعد 11 دقيقة عندما أرسل رفائيل مير كرة من ركلة ركنية لماركوس لأكونا بدقة كبيرة، أسكنها الأرجنتيني في زاوية المرمى.

واصل الزوار الضغط من أجل تحقيق الأهداف وكانوا على بعد بوصات من مضاعفة تقدمهم بعد ثوانٍ فقط من إحراز الهدف الأول. مير هدد مرة أخرى، حيث رأى أولا محاولة تم إيقافها على الخط من قبل ديفيد ألابا قبل إجبار تيبو كورتوا على التصدي بشكل مثير للإعجاب في محاولة ثانية.

كادت قلوب المدريديين تتوقف عندما سدد لوكاس أوكامبوس كرة لولبية قوية لكنها إبتعدت بعد إصطدامها بالعارضة.

شعر رجال يولن لوبيتيجي بالندم على الفرص الضائعة قبل الاستراحة، عندما أخطأ بونو في محاولة صد تسديدة إيدر ميليتاو بعيدة المدى، مما سمح لكريم بنزيما بالانقضاض على الكرة وضربها في الشباك عند عودتها من القائم.

في ما ثبت أنه أكثر هدوءا في الشوط الثاني، سيستغرق الأمر لحظة من التألق السحري المطلق من فينيسيوس جونيور لسرقة النقاط الثلاث، إستلم الكرة من على الجهة اليسرى، و قطع البرازيلي داخل دفاع إشبيلية قبل أن يطلق تسديدة صاروخية في الزاوية العليا لمرمى بونو.

أعطت تلك الضربة المتأخرة الفوز لأصحاب الأرض، مما يزيد من الأداء الممتاز للوس بلانكوس و يزيد تقدمه في صدارة الدوري الإسباني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى