الدوري الإنجليزي

ليفربول 2-0 إيفرتون: الريدز يقلص الفارق مع مانشستر سيتي بفوز الديربي

ليفربول يفوز على إيفرتون في ديربي الميرسيسايد و يبقي التوفيز في منطقة الهبوط

قلص ليفربول الفارق مع مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي إلى نقطة واحدة بهدفين من أندرو روبرتسون وديفوك أوريجي في الشوط الثاني ليحقق الفوز 2-0 في ديربي ميرسيسايد.

تضمن النتيجة بقاء إيفرتون في منطقة الهبوط بفضل فوز بيرنلي على ولفرهامبتون في وقت سابق اليوم. على الرغم من ذلك، كان أداء التوفيز مفعما بالحيوية حيث أحبط فريق فرانك لامبارد خصمهم المتفوق لمدة ساعة، قبل أن تتألق جودة ليفربول.

سيطرت معركة جارية بين أنتوني جوردون وترينت ألكسندر أرنولد على المراحل الأولى من اللعبة. حصل رجل إيفرتون على أفضل من نظيره مرة أو مرتين وربما حصل على ركلة جزاء عندما تشابك مع ظهير ليفربول.

لكن الحكم ستيوارت أتويل لم يتحرك وبضع دقائق وجه جوردون ببطاقة صفراء للتمثيل.

ربما كانت هذه الملحمة هي الشيء الأكثر إثارة للاهتمام في الشوط الأول، حيث كانت حركة المرمى بعلاوة بسبب جلوس إيفرتون بعمق وامتصاص الضغط. وأهدر ديوغو جوتا ومحمد صلاح أنصاف الفرص لأصحاب الأرض بينما أتيحت الفرصة لعبد الله دوكوري قبل نهاية الشوط الأول لتتخطى القائم البعيد.

في الشوط الأول، كان هناك شجار كبير داخل الملعب أثاره ريتشارليسون ليس للمرة الأولى أو الأخيرة محاولا إيقاف المباراة حتى يتمكن من تلقي العلاج من “الإصابة”. بعد أن رفض ليفربول ركل الكرة، تولى عبد الله دوكوري زمام الأمور بنفسه حيث تدخل على فابينيو مما أثار شجارا قرابة 22 لاعباً.

كانت الأنماط المبكرة للشوط الثاني مشابهة لتلك الأولى حيث سمح لليفربول باستحواذ الكرة من قبل زواره. استمر جوردون في التسبب في مشاكل ودحرج مجهودا بعيدا قبل مرور ساعة، بينما سدد نابي كيتا تسديدة في الجانب الخطأ من القائم من حافة منطقة الجزاء.

تم التراجع عن جميع أعمال إيفرتون الدفاعية الرائعة بعد ساعة فقط عندما سمحت تركيبة أنيقة في منطقة الجزاء لصلاح بالعثور على روبرتسون بتمريرة عرضية دقيقة في القائم الخلفي ولم يرتكب الأسكتلندي أي خطأ.

كاد صلاح أن يتحول من صانع ألعاب إلى هداف بعد فترة وجيزة. ساعد العديد من زملائه في الحفاظ على الكرة حية من ركلة ركنية ولكن عندما سقطت في النهاية أمام المصري مرت تسديدته فوق العارضة.

ديماري جراي الذي كان هادئا مسبقا، أدرك التعادل تقريبا حيث قاد جهدا بضع بوصات في الجانب الخطأ من القائم.

بصرف النظر عن هذا كافح إيفرتون لإزعاج مضيفيه، وحرص ليفربول على إحراز النقاط قبل خمس دقائق من النهاية عبر أوريجي في ديربي الميرسيسايد. لويس دياز أرسل كرة بهلوانية لزميله البديل و لم يرتكب البلجيكي أي خطء من مسافة قريبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى