الدوري الألماني

فرايبورج يسقط 2-4 ضد بوروسيا دورتموند على أرضه

مدد بوروسيا دورتموند خطه الخالي من الهزائم هذا الموسم في الدوري الألماني إلى أربع مباريات، حيث عوض تأخره بهدف ليسجل فوزا رائعا بنتيجة 4-2 على نادي فرايبورج المكون من 10 لاعبين في ملعب أوروبا بارك.

كان لدى كلا الفريقين نقطة لإثباتها اليوم. وبينما عانى فرايبورج بشكل مذهل في الهزيمة 5-0 أمام شتوتجارت قبل فترة التوقف الدولي، تخلى دورتموند بشكل صادم عن تقدمه بهدفين ليستسلم للتعادل مع الوافدين الجدد والمهددين بالهبوط الساخن هايدنهايم.

فرايبورج 2-4 بوروسيا دورتموند

مع ذلك، تماما كما فعلوا ضد أحدث الوافدين الجدد في الدوري الألماني، اجتذب فريق الجراد الأصفر الدماء الأولى خلال ربع الساعة الافتتاحية، هذه المرة عبر رمز النادي ماتس هاملز، الذي وسع خط أهدافه للموسم السادس عشر على التوالي وهو رقم قياسي بضربة رأسية في المباراة الافتتاحية في الخلف. في الشباك بعد ركلة ركنية.

ومع ذلك، بدأ فرايبورج، مستوحى من إدخال فينشينزو جريفو، في حفر مساحات لأنفسهم تدريجيا في الثلث الأخير على عكس سير اللعب، بعد أن أهدر فرصة الحفاظ على نظافة شباكه ثلاث مرات متتالية في الدوري الألماني على أرضه لأول مرة في عقد من الزمان.

بعد وقت قصير من تسديدة فيليب لينهارت في إطار المرمى من حافة منطقة الجزاء، قلب فرايبورج المباراة رأسا على عقب في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، وذلك بفضل كرتين رائعتين من الركلات الحرة لم ينفذها سوى جريفو. تبين أن لوكاس هولر ونيكولاس هوفلر هما المستفيدان، حيث وجه كل منهما ضربة رأسية في مرمى جريجور كوبيل ليجعل النتيجة 2-1 في غمضة عين.

ومن المثير للاهتمام أن المرة الأخيرة التي تأخر فيها دورتموند كانت خارج أرضه أمام بوخوم في الجولة الثانية، عندما حولوا تأخرهم لانتزاع التعادل بفضل دونييل مالين. ولم يكن الأمر مختلفا هذه المرة أيضا، حيث تلقى الهولندي تمريرة محسوبة من نيكلاس فولكروج ودفن الكرة في الزاوية اليسرى السفلية ليحقق 30 دقيقة أخيرة مثيرة على ملعب أوروبا بارك.


اقرأ أحدث أخبار وإشاعات الانتقالات


تحولت الأمور في نهاية المطاف لصالح دورتموند في الدقائق العشر الأخيرة، عندما تلقى الهداف هوفلر بطاقة حمراء بعد مراجعة تقنية حكم الفيديو المساعد الفار بسبب التحام قوي مع مارسيل سابيتسر.

استغل دورتموند الظروف في نهاية المطاف، حيث سجل هوميلز هدف الفوز من خلال تسلله إلى خطأ دفاعي للضغط على الكرة في مرمى نواه أتوبولو.

توج ماركو ريوس في فترة ما بعد الظهر، الذي وضع زينة الكعكة بلمسة نهائية سهلة لتمديد أطول سلسلة متتالية لدورتموند دون هزيمة في الدوري الألماني إلى 12 مباراة.

تثبت الإحصائيات التاريخية كيف عانى فرايبورج للتغلب على دورتموند في دوري الدرجة الأولى، والذي لم يحقق أي فوز في 42 من أصل 47 مباراة له في الدوري الألماني. ومن اللافت للنظر أنه تحت قيادة كريستيان ستريش، كانت هناك هزائم في الدوري أمام الزوار أكثر من أي فريق آخر، وهي الخسارة رقم 17 في 21 مباراة.

في هذه الأثناء، بعد أن تلقت شباكه أكثر من هدف واحد لأول مرة في 18 مباراة على أرضه في الدوري، سيتطلع فرايبورج إلى التعويض أمام أينتراخت فرانكفورت المقبل.

شبل جبيرة

شبل جبيرة كاتب وصاحب موقع كورة يلا. متخصص في كتابة المقالات الرياضية، بما في ذلك كرة القدم. يتمتع بخبرة في تحسين نتائج محركات البحث والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى