الدوري الإنجليزي

فرانك لامبارد يتلقى اعتذارا من مايك رايلي بعد عدم إعطاء ركلة جزاء لإيفرتون

فرانك لامبارد يتلقى اعتذارا من مايك رايلي بعد عدم إعطاء ركلة جزاء لإيفرتون

تلقى فرانك لامبارد مدرب إيفرتون، اعتذارا شخصيا من المدير الإداري للجنة الحكام مايك رايلي بعد القرار المثير للجدل بعدم منح إيفرتون ركلة جزاء خلال لقاء الدوري الإنجليزي الممتاز مع مانشستر سيتي يوم السبت.

مع تأخر إيفرتون 1-0 بدا أن الكرة ضربت يد رودري في منطقة الجزاء، لكن الحكم بول تيرني لم يكن مهتما و القرار لم يحال إلى حكم الفيديو المساعد بشكل غريب.

بعد المباراة قدم إيفرتون شكوى رسمية إلى الدوري الإنجليزي، و وفقا لشبكة سكاي سبورتس الإخبارية استجاب رئيس التحكيم في إنجلترا و اتصل بلامبارد ورئيس إيفرتون بيل كينرايت ليقدم اعتذاره.

و بعد المباراة غادر لامبارد غضبا قائلا في مقابلة: “القرار لا يصدق، لا يصدق و هذا يفقدنا فرصة الحصول على ما نستحقه”.

و أضاف بشكل متفجر: “لقد فقدنا نقطة ما بسبب محترف لا يستطيع أداء وظيفته بشكل صحيح، تبدأ في البحث عن الأسباب و لا أستطيع التفكير في السبب، إنه لمن غير المؤهل للغاية فهمها بشكل خاطئ”.

“بيب جوارديولا سيعرف، مشجعو إيفرتون سيعرفون، مشجعو مان سيتي سيعرفون، كانت هذه هي أوضح ركلة جزاء يمكنك تقديمها: الذراع خارج – رائع، تحت الكم – رائع، كنت أنتظر ركلة الجزاء”.

“عدم الكفاءة في أحسن الأحوال، من يدري في أسوأ الأحوال؟ سأنتظر البيان أو الاعتذار الذي يقدمونه عندما تسوء الأمور و لكن هذا لن يعني شيئا”.

على الرغم من تصريحات لامبارد لم يتم تغريمه من قبل اتحاد كرة القدم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى