الكرة العربية

فاز الهلال على بوهانج ستيلرز في نهائي دوري أبطال آسيا ليحقق لقبه الرابع

توج الهلال بطلا لآسيا للمرة الرابعة بعد فوزه 2-0 على بوهانج ستيلرز في نهائي دوري أبطال آسيا يوم الثلاثاء

توج الهلال السعودي، الذي خاض البطولة للمرة الثالثة في خمس سنوات، على استاد الملك فهد الدولي بالرياض، ليضيف الكأس إلى الألقاب التي فاز بها في أعوام 1991 و 2000 و 2019.

من خلال اللعب أمام حشد يزيد عن 50000 متفرج في العاصمة السعودية، حصل الهلال على البداية المثالية، عندما وضع ناصر الدوسري أصحاب الأرض في المقدمة في وقت قياسي 16 ثانية. الهدف جاء من تسديدة رائعة من مسافة وجدت الزاوية العليا، كان الأسرع في تاريخ النهائي.

وعاد بوهانج الكوري الجنوبي، الذي كان يطارد أيضا لقبه الرابع في آسيا، إلى المباراة بشكل مباشر تقريبا، من كرة مقصية لسين جين من على حافة منطقة جزاء الهلال في 12 دقيقة ليضرب العارضة. ثم حرم ليم سانغ هيوب من تحقيق هدف التعادل عندما تصدى حارس مرمى الفريق عبد الله المعيوف ببراعة ليبعدها من على خط المرمى.

ضاعف الهلال تفوقه بعد ساعة من الوقت. في الدقيقة 63، مرر المهاجم بافيتيمبي جوميس إلى موسى ماريجا، وكان أداء المالي القوي جيدا في تغطية كرته قبل أن يضع الكرة خلف حارس مرمى بوهانج لي جون.

حظي الهلال بفرصة ذهبية للحفاظ على النتيجة قبل 15 دقيقة من نهاية المباراة، لكن الجناح ماثيوس بيريرا سدد مباشرة في اتجاه لي عندما كان في وضع جيد. بعد فترة وجيزة، أطلق جوميس النار من زاوية ضيقة.

في النهاية لم يكن الأمر مهما، حيث تقدم هلال قبل منافسيهم الكوريين الجنوبيين في سجلات الأرقام القياسية. فريق الرياض، وصيف البطل أيضا في أعوام 1986 و 1987 و 2014 و 2017، يتباهى الآن برباعية من النجاحات في مسابقة الأندية الأولى في كرة القدم الآسيوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى