كأس العالم

عارض بول بوجبا رغبات يوفنتوس برفض الجراحة

كشف بافيل نيدفيد أن بول بوجبا عارض رغبات يوفنتوس عندما رفض في البداية إجراء عملية جراحية في يوليو.

عاد الفرنسي إلى النادي في انتقال مجاني في الصيف، لكنه لم يلعب بعد دقيقة واحدة من كرة القدم التنافسية في فترته الثانية مع النادي الإيطالي. أصيب بتمزق في الغضروف المفصلي في ركبته اليمنى خلال فترة ما قبل الموسم في يوليو وعانى مؤخرا من انتكاسة تستمر حتى ما بعد كأس العالم.

اختار لاعب خط الوسط في البداية عدم الخضوع لعملية جراحية، واختار الخضوع لعلاج أكثر تحفظا بدلا من ذلك، لكنه اضطر في النهاية إلى الخضوع لعملية جراحية في سبتمبر عندما لم ينجح هذا العلاج.

كشف نائب رئيس يوفنتوس نيدفيد الآن أن النادي أراد أن يخضع لعملية جراحية بمجرد تعرضه للإصابة لكنه لم يتمكن من إقناعه.

وقال لـ Sport Mediaset: “لا يمكننا إجبار لاعب على الخضوع لعملية جراحية، حتى لو كان معالا ونحن ندفع له”.

“لقد اختار العلاج المحافظ، ولم تسر الأمور على ما يرام، ثم أجرى عملية جراحية ولم يؤد ذلك إلى حلها بالكامل أيضا. كنا نأمل أن يلعب الآن، وكذلك فعل”.

“كان من المفترض أن يعود في 5 نوفمبر ثم يلعب كأس العالم، ربما اتخذ قرار عدم الذهاب إلى كأس العالم متأخرا بعض الشيء، لكنه يظل شخصا رائعا ولاعبا رائعا”.

بوجبا هو واحد من العديد من اللاعبين المهمين في يوفنتوس هذا الموسم الذين غابوا عن عدد من المباريات بسبب الإصابة، حيث لم يتواجد 11 مباراة ضد باريس سان جيرمان. اعترف نيدفيد بأن الوضع يحتاج إلى النظر فيه وسيكون خلال العطلة الشتوية.

وأضاف: “نكافح من الإصابات منذ بداية الموسم، هناك ما مجموعه 12 أو 13 إصابة، لذلك نحتاج أن نسأل أنفسنا بعض الأسئلة الجادة”.

“لحسن الحظ، يأخذ الموسم استراحة في 13 نوفمبر ونحتاج إلى إجراء تقييمات على كل شيء، ثم نأمل أن نبدأ من جديد على قدم مختلفة. أنا لا أتحدث عن المدرب أو النادي أو اللاعبين أو أي شيء محدد، لكن من الواضح أنه حدث خطأ ما”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى