الدوري الإسباني

طلبت عائلة جاريث بيل منه مغادرة ريال مدريد بشروطه

طلبت عائلة جاريث بيل منه مغادرة ريال مدريد بشروطه

من المقرر أن يغادر جاريث بيل ريال مدريد في نهاية الموسم، و لكن يعتقد أن عائلة اللاعب و أصدقائه قد طلبوا منه القيام بذلك بشروطه بكل فخر و كرامة.

بعد أن أمضى الموسم الماضي على سبيل الإعارة في توتنهام، عاد بيل إلى مدريد للسنة الأخيرة من عقده، و التي تنتهي في يونيو. في تلك المرحلة سيغادر اللاعب البالغ من العمر 32 عاما كوكيل حر، لينتهي هذا الفصل من حياته المهنية بعد تسع سنوات من انضمامه لأول مرة إلى لوس بلانكوس.

أبقت الإصابة بيل على الهامش معظم الموسم و لم يلعب منذ أغسطس بسبب مشاكل متتالية في الركبة و الساق و الظهر، بالإضافة إلى نتيجة اختباره إصابته بفيروس كورونا في ديسمبر. لكنه عاد إلى مقاعد البدلاء في تعادل ريال مدريد مع إلتشي نهاية الأسبوع الماضي.

في إسبانيا كتبت ماركا أن الاحترام لبيل في مدريد قد استعاد بعد إعادة تعيين كارلو أنشيلوتي، الذي فاز تحت قيادته بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في عام 2014.

يقال أيضا أن العائلة و الأصدقاء طلبوا منه ألا يترك ريال مدريد عبر الباب الخلفي، و لكن بفخر اللاعب الذي فاز بـ 13 لقبا.

كان مستقبل بيل بعد رحيله عن ريال مدريد في الصيف موضع تكهنات كثيرة، لقد ارتبط سابقا بفكرة التقاعد المبكر، لكن يعتقد أيضا أن الدافع وراءه هو اللعب في كأس العالم 2022 مع ويلز.

لعب بيل بالفعل دورا رئيسيا في قيادة ويلز إلى يورو 2016، و التي كانت أول بطولة دولية في البلاد منذ 58 عاما، ويورو 2020، و كأس العالم الأولى منذ 1958 في متناول اليد.

و يخوض الويلزي الدور الثاني من التصفيات الأوروبية و سيتجهون إلى قطر في نوفمبر إذا تمكنوا من التغلب على النمسا ثم اسكتلندا أو أوكرانيا في التصفيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى