الدوري الإنجليزي

صاروخ رودري يحسم فوز مانشستر سيتي على إيفرتون

رودري يقود السيتي للفوز على إيفرتون 

ساعدت صاعقة رودري مانشستر سيتي على تحقيق فوز مريح 3-0 على إيفرتون، حيث ظل فريق المدرب بيب جوارديولا يلاحق المتصدر تشيلسي على صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز.

أصيب السيتي بالإحباط بسبب فريق رافا بينيتيز في أول 30 دقيقة، وعانى من أجل تحطيم فريق ميرسيسايد.

بعد حرمانه من ركلة جزاء، رد رحيم سترلينج بافتتاح التسجيل قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول.

ثم ضاعف سيتي تقدمه بتسديدة صاروخية من رودري في وقت مبكر من الشوط الثاني، قبل أن ينهي بيرنادو سيلفا الأمور عندما وضع الكرة في مرمى جوردان بيكفورد بعد أن انحرفت في طريقها.

بدأت المباراة بطيئة لكن سيتي بدأ في النهاية في التحرك بفضل جهود سيلفا وكول بالمر لاختبار بيكفورد و ضرب إيلكاي جوندوجان رأسية على العارضة.

كان غوارديولا بدون اللاعبين الرئيسيين جاك غريليش وكيفين دي بروين، حيث اعتمد على الشاب بالمر وفيل فودين للإبداع.

لكن المهاجم سترلينج كان يعتقد أنه فعل ما يكفي لخلق فرصة حقيقية لفريقه.

وحصل سيتي على ركلة جزاء عندما سقط اللاعب الدولي الإنجليزي على حافة المنطقة، لكن الحكم ستيوارت أتويل تراجع عن قراره بعد مراجعة الحادث مع حكم مساعد فيديو.

ظهر سترلينج مرة أخرى بعد فترة وجيزة، وبعد كرة مذهلة من جواو كانسيلو، لا يمكن أن يفوت فرصة وضع السيتي في المقدمة.

نجح إيفرتون في إبعاد الهجمة، ولكن البرتغالي كانسيلو سدد كرة رائعة إلى داخل منطقة الجزاء مع الجزء الخارجي من حذائه ليستغل سترلينج الفرصة و يسكن الكرة في الشباك.

ثم ضاعف سيتي تقدمه من خلال رصاصة رودري في الزاوية العليا ، والتي قضت على المباراة.

أطلق الإسباني صاروخا إلى الزاوية العلوية من مسافة 20 ياردة بعد تخليص سيئ من ألان ميكي جراي.

سيلفا الذي كان أحد أفضل لاعبي السيتي هذا الموسم، أكد على النقاط الثلاث في مانشستر عندما سدد الكرة في الشباك بعد تمريرة بالمر.

ويحتل السيتي الآن المركز الثاني في الدوري متفوقا على ليفربول ويبقى بفارق ثلاث نقاط خلف تشيلسي المتصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى