دوري أبطال أوروبا

تياجو سيلفا يعترف بأنه “يعيش في حلم” في تشيلسي

يعترف تياجو سيلفا بأنه “يعيش في حلم” في تشيلسي

اعترف قلب الدفاع المخضرم تياجو سيلفا بأنه يشعر و كأنه “يعيش في حلم” في تشيلسي، مع استمرار أداء المدافع في تكذيب عمره 37 عاما.

أصبح سيلفا شخصية ذات شعبية كبيرة مع جماهير ستامفورد بريدج، و لم يضر بسمعته الرائعة بعرض آخر خالي من العيوب في ذهاب دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا على ليل الثلاثاء.

على الرغم من أن الجانب الفرنسي جعل الأمر سهلا عليه في بعض الأحيان، إلا أن البرازيلي استعاد الكرة 12 مرة لصالح تشيلسي و هو أكبر عدد لإسترجاع الكرات الذي حققه في أي مباراة في دوري أبطال أوروبا. يجلس في قلب ثلاثة دفاع البلوز، تذوق سيلفا أيضا النجاح في عشرة من أصل 14 مبارزة على الأرض و في الهواء.

تم الترحيب بكل من مساهماته الدفاعية ببهجة كبيرة، و كما أصبحت العادة ترددت صدى هتافات “أوه تياجو سيلفا” حول ستامفورد بريدج.

على الرغم من تقدمه في السن فإن المدافع الذي وصل في انتقال مجاني من باريس سان جيرمان في صيف عام 2020 كان توقيعا استثنائيا لتشيلسي. حقق هدفه طوال مسيرته بالفوز بدوري الأبطال نهاية الموسم الماضي و كانت صورة الثبات حتى الآن في 2021/22.

في حديثه إلى مقناة برازيلية بعد الفوز على ليل عن الفترة التي قضاها في تشيلسي و استقباله من الجماهير، اعترف سيلفا بأن الأمر لم يكن حقيقيا.

و قال “أشعر و كأنني أعيش في حلم كبير هنا في تشيلسي، لم أكن أتوقع أن يكون الأمر كذلك”.

“المشجعون يدعمونني و يغنون باستمرار اسمي أوه تياجو سيلفا، أوه تياجو سيلفا كل لحظة كل لحظة لطيفة من اللعب دفاعيا، إنه أمر سحري و أشعر و كأنه حلم”.

“أنا فخور حقا باللعب لتشيلسي و جماهيرهم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى