الدوري الإنجليزي

بوكايو ساكا وغابرييل مارتينيلي يقودان أرسنال للفوز على نيوكاسل

قام بوكايو ساكا و غابرييل مارتينيلي بتسديد ضربة مزدوجة لفريق نيوكاسل عندما فاز أرسنال 2-0 على ملعب الإمارات

توج ساكا مهاجم إنجلترا خطوة رائعة لوضع أرسنال في المقدمة، قبل أن يضيف بديله مارتينيلي الهدف الثانيفي المباراة بلمسة ثانية فقط.

ضمن هدف ساكا الثاني في الدوري الممتاز هذا الموسم احتفاظ رجال ميكيل أرتيتا بالمركز الخامس في الجدول.

تعرض اللاعب البالغ من العمر 20 عاما للإصابة بضربة طفيفة في الركبة، مما أعطى مارتينيلي فرصة لإنهاء انتصار ارسنال بشكل مريح.

الهدف الأول لمهاجم أرسنال البرازيلي منذ مايو أضاء شمال لندن، و أدخل السعادة في قلوب جماهير الجانرز.

امتدت مسيرة الدوري الخالي من الانتصارات لنيوكاسل إلى 13 مباراة في حملة يائسة بالفعل، مع عدم وجود حتى خط التماس للمدرب الجديد إيدي هاو بما يكفي لتغيير حالة الفريق.

كان هاو مدرب بورنموث السابق، في الخدمة بعد أن أثبتت الاختبارات السلبية أخيرا بعد اصابته بكوفيد 19 سابقا.

حافظ نيوكاسل على شكل رجولي في الشوط الأول مع تسديد جونجو شيلفي من مسافة بعيدة، لكن رجال سانت جيمس بارك تعرضوا للضرب بشكل جيد في النهاية.

فشل كالوم ويلسون في تحقيق أقصى استفادة من فرصة مبكرة لنيوكاسل، قبل أن يدفع ساكا كرة ألبرت سامبي لوكونجا إلى الخارج.

شهد مارتن أوديجارد ركلة حرة قوية تصدى لها بذكاء مارتن دوبرافكا حيث بدأ أرسنال في السيطرة.

أطلق شيلفي العنان بتسديدة قوية نحو شباك الأرسنال ليرى آرون رامسدال يوجه الكرة نحو العارضة و تخرج.

لم يستطع شيلفي تكرار هذا الإنجاز بضربات بعيدة المدى أخرى بعد لحظات، لكن أصحاب الأرض نجوا من الخطر على الرغم من إراقة رامسدال لما كان يجب أن يثبت أنه تصدي روتيني.

بعمل جيد و تمريرات قصيرة تمكن أرسنال من الوصول إلى مرمى نيوكاسل لكن دون التسجيل.

مرر البرتغالي نونو تفاريز كرة إلى بوكايو داخل منطقة الجزاء و قام بعرضية الأخير، ليضربها سميث رو برأسية لكن حارس نيوكاسل يتصدى لها، لتعود أمام الغابوني أوباميانج ليضربها في القائم بطريقة غريبة أمام شباك خالية.

وصل نيوكاسل إلى نهاية الشوط الأول وهو أكثر سعادة مع المباراة بدون أهداف في ذلك الوقت، لكنه سرعان ما رأى أن نظرتهم أصبحت قاتمة بعد الاستراحة.

استغل أرسنال أخيرا مساحة داخل دفاعات نيوكاسل و سجل هدفين.

سميث رو بلعب ثنائية جميلة مع تفاريز الذي أخرج ساكا أمام الحارس ليسكنها الشباك و يضع المدفعجية في المقدمة.

لاحقا عانى مهاجم إنجلترا من إصابة طفيفة، حتى ضاعف بديله التقدم لأصحاب الأرض.

سيطر مارتينيلي على تمريرة تومياسو في الجهة اليمنى من دفاع نيوكاسل، ليقدم لمسة نهائية بجودة عالية في أول مرة يلمس فيها الكرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى