الدوري الإسباني

ريال مدريد يواصل ملاحقة برشلونة بفوزه على بيلباو

حقق ريال مدريد فوزه الأول في الدوري الإسباني منذ 30 ديسمبر بفوزه على أتلتيك بيلباو 2-0 على ملعب سان ماميس، مما يضمن بقاء برشلونة على قمة الجدول بفارق ثلاث نقاط فقط.

ضغط الفريق الكتالوني على غريمه ريال مدريد في وقت سابق مساء الأحد من خلال فوزه بفارق ضئيل على خيتافي ليفتح بشكل مؤقت فارق ست نقاط.

لكن رد ريال مدريد بالمثل خلال رحلاته إلى منطقة الباسك في إسبانيا.

خسر فريق كارلو أنشيلوتي أمام فياريال في آخر مباراة له في الدوري الإسباني في 7 ديسمبر وكان قد شارك في كأس السوبر الإسباني وكأس الملك منذ ذلك الحين.

بعد أن تغلب على فياريال في كأس الملك منتصف الأسبوع لتصحيح أخطاء هزيمته في الدوري، دخل ريال هذه المباراة في بيلباو في حاجة إلى الفوز.

كانت الفرص الكبيرة قليلة نسبيًا ومتباعدة، وكان أتلتيك هو من جرب حظه بحرية أكبر. ومع ذلك، فإن جميع جهودهم الـ 18 باستثناء ثلاثة كانت بعيدة عن الهدف لم يزعجوا تيبو كورتوا. لم يسدد ريال مدريد سوى أربع تسديدات على المرمى، لكنهم كانوا أكثر قدرة على التحمل.

تقدم لوس بلانكوس في منتصف الشوط الأول عندما سجل كريم بنزيما كرة هوائية قوية بقدمه اليسرى بعد كرة مرتدة. حصل ماركو أسينسيو على الفضل في المساعدة، لكنها لم تكن ضربة رأسية رائعة بشكل خاص وكان بالتأكيد كل عمل بنزيما.

توني كروس سجل هدف الريال الثاني
توني كروس سجل هدف الريال الثاني

كان الطرفان يشعران بالضيق، حيث تبادلوا نصف الفرص قبل ذلك. لكن يبدو أن الهدف دفع ريال وأتلتيك إلى التراجع، ولا يمكن أن يوقظا نفسيهما بشكل خاص في بداية الشوط الثاني وكان على ناتشو أن يضاعف تقدمه في الساعة بفرصتين واحدة تلو الأخرى.

بدأ أتلتيك في التماسك أكثر قليلا مع استمرار الشوط، ومع ذلك كان ريال مدريد هو الأقرب إلى التسجيل بعد ذلك. هذه المرة، أسينسيو كان مذنبا بإضاعة الهدف من موقع جيد في حين أن كل ما كان عليه أن يفعله هو وضعها في مرمى أوناي سيمون.

ذهب نيكو ويليامز لإهدار فرصة في القائم البعيد، بينما حصل أتلتيك في وقت لاحق على الكرة في الشباك من إيناكي ويليامز، لكن تم استبعاده بعلم تسلل.

بعد ذلك، كان أصحاب الأرض يضغطون بقوة من أجل تحقيق التعادل، ويعيدون اكتشاف طاقتهم السابقة، لكن الضربة القاضية جأت من ريال كانت بفضل البديل توني كروس في اللحظة الأخيرة عندما حول تسديدة منخفضة من 20 ياردة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى