الدوري الإيطالي

يوفنتوس 1-1 روما: جيالوروسي يخرج بنقطة من عودة باولو ديبالا إلى تورينو

روما يفرض التعادل على يوفنتوس في ملعب الأليانز بعد تمريرة ديبالا الحاسمة

إلتقى تامي أبراهام بتمريرة باولو ديبالا لإلغاء ركلة حرة مثالية لدوسان فلاهوفيتش، حيث دفع روما يوفنتوس إلى التعادل الثاني على التوالي.

قبل ثلاثة أشهر فقط خرج ديبالا من هذا الملعب في فيضانات من الدموع بعد أن قال وداعا للجماهير، لكنه عاد كمنافس.

غاب كل من نيكولو زانيولو وجورجينيو فينالدوم للإصابة، لذا انتقل لورينزو بيليجريني إلى دور أكثر تقدما مع نيمانيا ماتيتش في خط الوسط. عانى يوفنتوس من أزمة إصابة خطيرة بعد تعادله السيئ 0-0 مع سامبدوريا، وغاب ليوناردو بونوتشي وأنخيل دي ماريا وبول بوجبا وفيديريكو كييزا وكايو خورخي، مع عودة فويتشيك تشيزني إلى المرمى.

استغرق الأمر دقيقة واحدة و 16 ثانية لكسر الجمود، حيث سدد دوسان فلاهوفيتش ركلة حرة رائعة فوق الحائط وإرتطمت بالعارضة مع روي روي باتريشيو في مكانه. كان هذا هو الهدف الأول الذي تستقبله شباك روما طوال الموسم.

وضع يوفنتوس الكرة في الشباك مرة أخرى في الدقيقة 25 بتسديدة كاسحة من مانويل لوكاتيلي من على حافة منطقة الجزاء. ومع ذلك، تم رفضه بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد على أرض الملعب لأن فلاهوفيتش كان قد تحكم بالكرة بذراعه عندما إبتعد عن بريان كريستانتي.

كانت ركلة حرة أخرى لفلاهوفيتش فوق العارضة وأجرى جوزيه مورينيو تغييرين عند الاستراحة، حيث كان فريقه يفرط في الركض.

تخطى خوان كوادرادو نيكولا زالوسكي فقط ليسدد بعيدا، بينما سدد أليكس ساندرو العارضة فقط بعد توقف اللعب بسبب مخالفة.

تعرض أدريان رابيو لمشكلة في الفخذ، بينما لم يحصل تامي أبراهام على القوة الكافية في النهاية من تمريرة ستيفان الشعراوي.

كان روما ينمو في المباراة وحقق التعادل عندما وجدت تسديدة ديبالا الهوائية البهلوانية في القائم الخلفي، والتي تحولت إلى تمريرة حاسمة لأبراهام ليهز رأسه من ست ياردات.

شارك أركاديوش ميليك في أول ظهور له مع يوفنتوس، بعد أن وصل للتو على سبيل الإعارة من أولمبيك مرسيليا. كانت خطوته الأولى هي تنفيذ تخليص من خط المرمى، حيث تمايلت ركلة ركنية لروما في منطقة الست ياردات في كرة المرمى حتى أبعدها المهاجم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى