دوري أبطال أوروبا

دي يونج يقود أيندهوفن للفوز أمام موناكو

دي يونج يقود أيندهوفن إلى المباراة الفاصلة بعد فوزه على موناكو

تم إقصاء موناكو بشكل مخيب للآمال بنتيجة 3-2 على يد بي إس في أيندهوفن في تصفيات الدور الثالث لدوري أبطال أوروبا، حيث استسلم موناكو في النهاية لهدف إضافي من لوك دي يونج.

سوف يدخلون الآن الدوري الأوروبي مثلما فعلوا الموسم الماضي عندما سقطوا أمام شاختار دونيتسك.

كان أيندهوفن يعرف أن كل شيء سيلعب من أجله بعد التعادل 1-1 في موناكو الأسبوع الماضي، واختار رود فان نيستلروي نفس التشكيلة التي شاركت تلك الليلة. وكاد موناكو أن يحرز هدفا في غضون دقيقة لكن أرماندو أوبيسبو منع وسام بن يدر بفضل تصدي ممتاز.

في الدقيقة 21، كان أيندهوفن متقدما عندما أعاد فيليب مويني الكرة إلى جوي فيرمان، الذي قادها إلى الزاوية السفلية.

جوي فيرمان يحتفل مع الفريق بالهدف الأول
جوي فيرمان يحتفل مع الفريق بالهدف الأول

تمكن أيندهوفن من التقدم في الشوط الثاني حيث منع والتر بينيتيز بن يدر بتصدي جيد قبل نهاية الشوط الأول.

ضرب غييرمو ماريبان العارضة لصالح موناكو في وقت مبكر من الشوط الثاني لكن في الدقيقة 58 سدد المدافع الشباك من مسافة قريبة.

جلب فان نيستلروي إريك جوتيريز وأندريه رامالهو لمحاولة الحصول على القليل من السيطرة لكن موناكو تقدم قبل عشرين دقيقة على النهاية. انتهى عداد سريع مع تطبيق بن يدر لمسة نهائية رائعة.

وضغط إيندهوفن لتحقيق التعادل لكن الفرص كانت قليلة ومتباعدة وبدا أن موناكو سيتقدم. ومع ذلك، قبل دقيقة واحدة على نهاية المباراة، اختار لوك دي يونج جوتيريز ليسجل برأسه من مسافة قريبة، وتوجهت المباراة لوقت إضافي.

في الوقت الإضافي، كان دي يونج هو البطل حيث سجل برأسيته الشهيرة مع برشلونة بعد عرضية جوردان تيزي في الدقيقة 109 ليحسم تقدم ايندهوفن. تمكن أصحاب الأرض من الحفاظ على الصدارة وسيواجهون الآن رينجرز في المباراة الفاصلة.

ستقام المحطة الأولى في ايبروكس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى