الدوري الإنجليزي

جراهام بوتر يوافق على تدريب تشيلسي

جراهام بوتر يوافق على أن يصبح المدرب الجديد لتشيلسي

وافق جراهام بوتر مدرب فريق برايتون هوف ألبيون على تولي مسؤولية تشيلسي، حسبما أكدت المصادر حتى الأن.

بدأ المدرب البالغ من العمر 47 عاما محادثاته مع تشيلسي يوم الأربعاء بعد إقالة توماس توخيل، وقيل أن الأمور سارت على ما يرام وعرضت عليه فرصة استبدال الألماني في ستامفورد بريدج.

يعتقد أن بوتر وافق شفهيا على تولي المسؤولية وصافح الصفقة، حيث يتم الآن إعداد الأوراق.

تشيلسي يريد إتمام الصفقة يوم الخميس، لذا باستثناء أي مشاكل، سيتولى بوتر المسؤولية قبل مباراة الديربي في نهاية هذا الأسبوع مع فولهام.

كما تم تأكيده يوم الأربعاء، كان تود بويلي، الشريك في ملكية تشيلسي، يقود عملية البحث وبدأ العمل منذ بضعة أسابيع عندما ظهرت المشكلات مع توخيل لأول مرة.

كان بوتر دائما الخيار الأول لتشيلسي، وكان هذا هو الانطباع الذي تركه على بويلي وبقية التسلسل الهرمي للنادي بعد اجتماعهم الأول، فقد عرفوا أن لديهم رجلهم. أراد بويلي دائما تعيينا سريعا، وهكذا سارت الأمور.

كان من بين الذين تمت مناقشتهم أمثال زين الدين زيدان ودييجو سيميوني وروبن أموريم، لكن المنافس الحقيقي الآخر كان ماوريسيو بوكيتينو، عاطل عن العمل منذ مغادرة باريس سان جيرمان. لكن بوتر أعجب كثيرا أثناء المحادثات لدرجة أن بويلي وبقية أعضاء مجلس الإدارة كانوا راضين عن خيارهم الأول وعرض عليهم الوظيفة في غضون ساعات من الاجتماع.

بدأ برايتون، التي لديها شرط جزائي في عقد بوتر، بحثها الخاص عن بديل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى