الدوري الإنجليزي

ليستر 2-3 توتنهام: ثنائية ستيفن بيرجوين في الوقت المحتسب بدل الضائع تنقذ توتنهام

ثنائية ستيفن بيرجوين في الوقت المحتسب بدل الضائع تنقذ توتنهام

لا يزال سجل أنطونيو كونتي الخالي من الهزائم في الدوري الإنجليزي الممتاز كمدرب توتنهام على ما يرام بعد أن سجل ستيفن بيرجوين هدفين في الوقت المحتسب بدل الضائع ليفوز 3-2 على ليستر.

سيطر توتنهام على أجزاء كبيرة من المباراة لكن رغم ذلك تم معاقبتهم بسبب خطأ دفاعي من قبل فريق الثعالب، لكنه تمكن من قلب المباراة رأسا على عقب في النهاية.

اقترب كل من باتسون داكا و هاري كين من افتتاح التسجيل في وقت مبكر، حيث لم يحصل المهاجم الزامبي على لمسة نظيفة بما يكفي بعد تمريرة عرضية من لوك توماس و أدى ظهير الجناح إلى إبعاد جهد كابتن إنجلترا عن خط المرمى في الطرف الآخر.

سيطر توتنهام على المبادلات الافتتاحية، حيث هز كين العارضة بضربة رأس، و اختبر لوكاس مورا كاسبر شمايكل بتسديدة شرسة من حافة المنطقة و اتجهت دافينسون سانشيز بعيدا.

لكن ليستر تقدم على عكس مسار اللعب عندما تدخل سيرجيو ريجويلون على أديمولا لوكمان و سقط بلطف في طريق داكا الذي سدد الكرة فوق هوغو لوريس المترامي.

وبدا أن تلك اللكمة كانت بمثابة ضربة للريح من توتنهام لفترة وجيزة، حيث كان يكافح في البداية للحفاظ على مساره التصاعدي. الفرصة الكبيرة التالية سقطت في طريق ليستر عندما تسببت تسديدة جيمس ماديسون في تدخل عاجل من لوريس.

كاد توتنهام أن يسجل هدف التعادل في نهاية هجمة مرتدة أنيقة عندما أفلت كرة أوليفر سكيب في الخلف من شمايكل، لكن تسديدة بيير إميل هوجبيرج أبعدها مارك ألبرايتون عن خط المرمى.

و تعادل توتنهام أخيرا قبل سبع دقائق من نهاية الشوط الأول عندما إستقبل كين تمريرة هاري وينكس العميقة، و إتجه نحو المرمى و راوغ كاغلار سويونكو بنجاح و أرسل الكرة إلى الشباك بعد ارتطامها بالقائم.

كان من المفترض أن يكون كين قد انتزع ثنائية بعد لحظات حيث تم تشتيت ليستر بسهولة مرة أخرى، لكنه أرسل الكرة إلى المدرجات.

بدا قرار كونتي بإدخال مات دوهرتي بدلا من إيمرسون رويال في نهاية الشوط الأول ملهما على الفور بعد الشوط الأول، حيث قدم الأيرلندي مزيدا من الاتساع و التوازن في الهجوم حيث واصل توتنهام هيمنته.

واصل ليستر صناعة الفرص بعد الاستراحة، مع المتألق ماديسون الذي يهاجم راحتي لوريس.

أهدر كل من سكيب و ريجويلون نصف الفرص حيث واصل توتنهام زيادة الضغط دون هز الشباك.

لكن مرة أخرى، ضرب ليستر توتنهام على عكس مسار اللعب و استعاد الصدارة عن طريق ماديسون بعد ثنائية ممتازة مع البديل هارفي بارنز، تسديدته ضربت في جافيت تانجانجا و دخلت الشباك.

و دافع فريق بريندان رودجرز بقوة، لكن تم اختراقه أخيرا مرة أخرى من خلال تسديدة بيرجوين القوية في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدل الضائع، و يبدو أنه منح توتنهام نقطة.

لكن توتنهام لم ينته من هناك، و على الفور تقريبا من ركلة البداية الناتجة، قام بيرجوين بمراوغة شمايكل ليرسل الجماهير للإحتفال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى