كأس العالم

تونس تخسر 0-1 أمام المنتخب الأسترالي 

فازت أستراليا بمباراة كأس العالم للمرة الأولى منذ 2010 بفوز صعب على تونس يوم السبت.

حافظ المنتخب الأسترالي على آماله في الوصول إلى دور الستة عشر بأداء قوي في قطر، وأبقى نسور قرطاج في مأزق وحققوا أولى نقاطهم في البطولة.

افتتاحية مشحونة لمدة 20 دقيقة لم تسفر عن الكثير من الفرص، حيث قام يوسف المساكني بمراوغة الكرة من خلال منطقة الست ياردات وسدد الكرة خارج المرمى في الفرصة الحقيقية الوحيدة لكلا الجانبين في وقت مبكر.

سدد محمد دراجر تسديدة من مسافة عالية وواسعة بعد فترة وجيزة حيث بدأت تونس على الأقل في إظهار القليل من المغامرة، قبل أن يصابوا بكمة في الطرف الآخر.

انطلق كريج جودوين من الجهة اليسرى وتمكن من التقاط تمريرة عرضية، وإن كان ذلك عن طريق انحراف عن دراجر، لميتشل ديوك، الذي أحسن في توجيه رأسية إلى أعلى متجاوزا أيمن دحمان ليمنح أستراليا الصدارة.

رفض دراجر فرصة أخرى لتونس بعد أن إستغل خطأ من أستراليا بعد رمية تماس سريعة، حيث اعترض هاري سوتار تسديدته من مسافة قريبة من خط المرمى.

اهدر يوسف المساكني فرصة جيدة
اهدر يوسف المساكني فرصة جيدة

كان ينبغي لتونس أن تتعادل في الشوط الأول عندما سدد المساكني على نطاق واسع من ست ياردات بعد أن إستلم عرضية منخفضة من عصام الجبالي، ودخلت أستراليا في الشوط الأول في مباراة كأس العالم متقدمة للمرة الأولى.

اقترب ماثيو ليكي من مضاعفة تقدمه في منتصف الشوط الثاني عندما حاول مواجهة تمريرة جيمي ماكلارين المنخفضة، ولكن ذهبت الفرصة بعيدا.

في حاجة ماسة إلى هدف، سدد قلب الدفاع منتصر الطالبي كرة في المرمى قبل أقل من 10 دقائق على النهاية، لكن مات رايان تصدى لها بسهولة.

جاءت الفرص متأخرة للغاية بالنسبة لتونس، حيث تأهل وهبي خزري ليصوب مباشرة على حلق ريان.

في النهاية، لم تطرح تونس أسئلة كافية على أستراليا وهي الآن تحدق في فوهة الإقصاء مع فرنسا التي تليها. ويختتم المنتخب الأسترالي مرحلة المجموعات أمام الدنمارك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى