الدوري الإيطالي

لاتسيو 1-2 ميلان: تونالي يبقي سباق السكوديتو حيا

تونالي يبقي سباق السكوديتو حيا بعد الفوز على لاتسيو في الوقت القاتل

ألغى أوليفييه جيرو هدف المباراة الافتتاحي من تشيرو إيموبيلي، لكن ساندرو تونالي انتزع الفوز في الوقت الضائع لإبقاء ميلان في صدارة الترتيب وإلحاق المزيد من الضرر بطموحات لاتسيو الأوروبية.

كان الضغط على الروسونيري بعد فوز إنتر على روما جعلهم في المقدمة. وخرج كل من إسماعيل بن ناصر وأليساندرو فلورينزي وسيمون كايير للإصابة وعاد زلاتان إبراهيموفيتش وأنتي ريبيتش إلى مقاعد البدلاء بعد فترة التسريح. أصيب بتفشي الإنفلونزا هذا الأسبوع، لذلك غاب آدم ماروسيك وبيدرو مع توماس ستراكوشا ليس جاهزا بنسبة 100 في المائة.

التقى الفريقان مرتين هذا الموسم بين دوري الدرجة الأولى الإيطالي وكأس إيطاليا، وفاز ميلان كلاهما على سان سيرو 6-0 في مجموع المباراتين.

استغرق الأمر أربع دقائق فقط للاختراق، حيث ابتعد سيرجي ميلينكوفيتش سافيتش من فرانك كيسي على الجانب الأيمن وأرسل عرضية إلى تشيرو إيموبيلي ليسجل من مسافة قريبة. أنهى شوطا من ستة شباك نظيفة متتالية في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لمايك منيان.

كان توماس ستراكوشا سيئ الحظ عندما حاول تخطي تمريرة خلفية سيئة، وارتد من جونيور ميسياس وضربه على يده خارج منطقة الجزاء. نظرا لأنه كان ارتدادا ولم يكبر حجم جسده كانت الذراعين أمامه لم يظهر لحارس المرمى سوى بطاقة صفراء.

أومأ أوليفييه جيرو برأسه عرضية ميسياس، لكن مايك ماينيان اضطر للاندفاع خارج منطقة الجزاء لتدخل على إيموبيلي الذي تم اخراجه من تمريرة فيليبي أندرسون.

تسبب رافائيل لياو في حدوث مشاكل مع جريانه على اليسار، حيث اصطدم بالشباك الجانبية بدلا من التمرير إلى جيرو ثم قام بإعداد كيسي لاختبار ستراكوشا.

طالب ميلان بركلة جزاء، لأن الكرة ارتدت من ركبة لويس ألبرتو ثم ذراعه من مسافة قريبة، لذلك لم يتم اعتباره مقصودا.

حاول ثيو هيرنانديز لف ركلته الحرة حول الحائط إلى الزاوية السفلية القريبة، لكن ستراكوشا نزل ليهزمها بعيدا. لجأ لاتسيو للدفاع بالأرقام ورمي أجسادهم بسلسلة من الضربات باتجاه الشوط الأول.

حصل ميلان على هدف التعادل عندما ركض لياو على كرة طويلة وانطلق بعيدا عن فرانشيسكو أكيربي، مرسلاً الكرة إلى جيرو في منطقة الجزاء ليدفع في الزاوية القريبة قبل ستيفان رادو.

كان حصار الروسونيري في أوليمبيكو، واضطر رادو إلى إخلاء الخط من زاوية ميسياس التي انحرفت عن كيسي، ثم قطع ميسياس الداخل ولفه بقدمه اليسرى التي قطعت خارج القائم البعيد.

اعتقد لياو أنه سجل في الدقيقة 83 عندما حلّق أمام آدم ماروسيتش، لكن ستراكوشا تصدى للكرة بالقرب من الزاوية العليا.

قام أنتي ريبيتش بلسع قفازات ستراكوشا من على حافة منطقة الجزاء، وارتدت الكرة أمام حارس المرمى مباشرة بعد جولة أخرى في لياو تسببت في حالة من الذعر.

نجح ستراكوشا في الوصول إلى نقطة الجزاء ولم يكن بإمكانه سوى مشاهدة كرة ثيو هيرنانديز وهو تحلق في الزاوية العلوية القريبة.

في أعماق فترات الوقت الإضافي، قام ميلان بتحويلها بالكامل. تعرض ماروسيتش الذي عانى من الإنفلونزا في منتصف الأسبوع، للسرقة من قبل ريبيتش، وكان إخراج أتشيربي للعرضية ضعيفا وأعاد إبراهيموفيتش الكرة مرة أخرى إلى تونالي وسددها في المرمى من على بعد ياردات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى