الكرة العالمية

توماس توخيل يفوز بجائزة الفيفا لأفضل مدرب للرجال لعام 2021

فاز توماس توخيل بجائزة الفيفا لأفضل مدرب للرجال لعام 2021 بعد عام رائع في تشيلسي.

و تغلب المدرب الألماني على بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي ومدير إيطاليا روبرتو مانشيني ليفوز بالجائزة.

لكن تم اختيار توخيل الفائز في جزء كبير منه بسبب فوز تشيلسي في دوري أبطال أوروبا في نهاية موسم 2020/21، حيث أطاح بسيتي جوارديولا في النهائي في بورتو.

وصل توخيل إلى ستامفورد بريدج مع شك في مكانة النادي كفريق من بين الأربعة الأوائل، لكنه أدخل تحسينات فورية على الفريق حيث سرعان ما أصبح تشيلسي معروفا كقوة دفاعية.

انتهى الأمر بالبلوز في المركز الرابع في الدوري الإنجليزي الممتاز و تمكن توخيل من الفوز بدوري أبطال أوروبا بعد أن خسر المباراة النهائية مع باريس سان جيرمان قبل عام.

لم تكن الأمور كما كانت في الآونة الأخيرة بالنسبة لتشيلسي، الذي كان عليه التعامل مع عدد من الإصابات و الغيابات المتعلقة بكوفيد. على الرغم من وصوله إلى نهائي كأس كاراباو، إلا أنه يتخلف الآن بفارق 13 نقطة عن مان سيتي في سباق لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى