الدوري الإنجليزي

توتنهام قد يسمح لديلي ألي بالمغادرة في يناير

توتنهام يريد مغادرة ديلي ألي في يناير

من المتوقع أن يسمح توتنهام هوتسبير للاعب خط الوسط ديلي ألي بمغادرة النادي في فترة الانتقالات الشتوية في يناير، مع الخروج في شكل إعارة هي النتيجة المرجحة.

بعد عدة مواسم صعبة، استمتع ديلي ببداية مشرقة للموسم الحالي لكنه سرعان ما وجد نفسه على الهامش، و كان من الصعب جدا الحصول على دقائق منذ تولى أنطونيو كونتي المسؤولية الشهر الماضي.

لعب ديلي 19 دقيقة فقط من مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز منذ سبتمبر و قضى معظم وقته كبديل غير مستخدم.

لاحظ أتليتيك أن المسؤولين في توتنهام يقبلون أن تغيير المشهد هو ما يحتاجه ديلي. اتفق كل من رئيس مجلس الإدارة دانييل ليفي و المخرج فابيو باراتشي على تقديم عروض للاعب الإنجليزي في يناير، مع عدم استبعاد الخروج الدائم.

و مع ذلك، من المتوقع أن يطلب توتنهام رسوما كبيرة للاعب البالغ من العمر 25 عاما، و الذي يظل تحت العقد حتى عام 2024، و الشعور هو أن أيا من المهتمين لن يكون مستعدا للدفع.

ينظر إلى خطوة الإعارة على أنها النتيجة الأكثر واقعية، على الرغم من عدم وجود ذكر للفرق التي قد تكون مهتمة في هذه المرحلة من الإجراءات.

فشل باريس سان جيرمان في العديد من التحركات للتعاقد مع ديلي في كل من صيف 2020 و يناير 2021، حيث يعتقد ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام السابق بوضوح أنه قادر على تغيير مسار حياته المهنية، و لكن يبقى أن نرى ما إذا كانوا سيعيدون إثارة اهتمامهم هذا الشتاء.

يفهم أن باريس سان جيرمان عرض تعاقده الصيفي جورجينيو فينالدوم على سبيل الإعارة في سوق الانتقالات القادم، مع توتنهام أحد الأطراف لا يرفض الفكرة، لذلك قد يجد قادة الدوري الفرنسي أنفسهم يبحثون عن لاعب خط وسط آخر.

أشارت تقارير في أماكن أخرى إلى أن ديلي قد لا يكون اللاعب الوحيد الذي يتجه نحو باب الخروج في يناير، حيث تردد أن لاعب الوسط هاري وينكس و الظهير جو رودون سيكونان متاحين للانتقال.

يأمل توتنهام في جمع بعض الأموال الإضافية لدعم كونتي، الذي يحرص على تعزيز مركز قلب الدفاع و قد تم توجيهه أيضا لتجنيد لاعب خط وسط و مهاجم جديد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى