الدوري الإنجليزي

تشيلسي يتقدم في محادثات عقد ماسون ماونت

لا يزال تشيلسي في محادثات مع لاعب خط الوسط ماسون ماونت بشأن عقد جديد، مع ثقة البلوز بأنه سيتم التوصل إلى اتفاق.

تم تحديد مستقبل ماونت على أنه مصدر قلق ملح بعد وصول تود بويلي إلى النادي، حيث حرص المالك الأمريكي المشارك على تسليم صفقة جديدة وفيرة لكل من اللاعب البالغ من العمر 23 عاما والظهير الأيمن ريس جيمس، اللذين ينظر إليهما على أنهما حجر الأساس المحتمل لمستقبل النادي.

منذ ذلك الحين، صاغ جيمس عقدا مربحا مدته ست سنوات، وبالتالي ينصب التركيز الآن على ماونت، الذي تتقدم المحادثات معه بشكل جيد.

أكدت المصادر أن تشيلسي غير قلق من أن المفاوضات مع لاعب خط الوسط قد استغرقت وقتا أطول من المفاوضات مع جيمس، ولا يزال مسؤولو النادي يهدفون إلى الانتهاء من صفقة ماونت الجديدة بحلول نهاية العام التقويمي.

بعد الفوز 3-0 في نهاية الأسبوع على ولفرهامبتون، حيث صنع ماونت أول هدفين، أوضح المدرب جراهام بوتر أن لاعب خط الوسط أساسي في خططه.

قال الرئيس: “أنا لا أشك في ماسون ماونت على الإطلاق، إنه مثل أي شيء، في بعض الأحيان لا يعمل الفريق بشكل جيد وبالتالي لا يعمل الأفراد بشكل جيد … أي لاعب شاب يعرف أن كرة القدم تتجه صعودا وهبوطا، لديك لحظات لا تسير فيها الأمور الطريق ويتعلق بما يمكنك تعلمه من ذلك”.

“لقد حصل على تلك الشخصية، تلك الشخصية، لمواصلة التطور. إنه مسرور للعمل معها”.

“لا أحب أبدا وضع حد أقصى للاعبين. أحاول مساعدتهم على الاستمتاع بكرة القدم الخاصة بهم، وأعتقد أنه إذا كان الفريق يلعب بشكل جيد فإنه يساعد الأفراد في الفريق، وهذه هي المهمة، وهذا ما يتعين علينا القيام به”.

يجري مسؤولو تشيلسي أيضا محادثات حول العقود الآجلة لكل من نغولو كانتي و جورجينيو، اللذين تنتهي صفقاتهما في عام 2023، في حين أن هناك مجموعة كاملة من اللاعبين الذين يجدون أنفسهم خارج عقدهم في عام 2024.

بمجرد تحديد مستقبل ماونت، سيجري تشيلسي محادثات بشأن ماتيو كوفاسيتش وكريستيان بوليسيتش وإدوارد ميندي، بعد أن منح بوتر الوقت الكافي لتشكيل آرائه الخاصة حول المجموعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى