الدوري الإنجليزي الممتاز

برينتفورد يفوز 2-0 على تشيلسي في ستامفورد بريدج

استمرت البداية البائسة لتشيلسي لموسم 2023/24 بهزيمته 2-0 على أرضه أمام برينتفورد في ديربي غرب لندن.

فاز النحل بجميع رحلاته الثلاث إلى البلوز منذ ترقيته إلى الدوري الإنجليزي الممتاز وصعد فوق جيرانه إلى المركز العاشر.

تم إطلاق صيحات الاستهجان على فريق ماوريسيو بوتشيتينو طوال الوقت، وهناك عمل يجب القيام به قبل مباراتهم القادمة في الدوري، رحلة إلى توتنهام هوتسبير المحلق على ارتفاع عال.

تشيلسي 0-2 برينتفورد

اقترب تشيلسي من التقدم في الدقيقة العاشرة من الهجمات المرتدة عندما حصل نوني مادويكي على مساحة للركض خلف فيتالي جانيلت، الذي كان يغطي المساحة لآرون هيكي خارج المركز. قطع الجناح الكرة إلى الداخل وأطلق تسديدة قوية من حافة منطقة الجزاء ارتطمت بالجانب السفلي من العارضة.

كان كونور غالاغر هو التالي الذي جرب حظه من مسافة بعيدة حيث أعاد برينتفورد ضبط نفسه دفاعيا، مما أجبر مارك فليكين على التصدي لتسديدة منخفضة على يمينه.

جاءت فرصة أخرى وذهبت لتشيلسي عندما أرسل كول بالمر كرة عرضية رائعة فوق خط دفاع النحل إلى مارك كوكوريلا، الذي سدد كرة مباشرة في حلق فليكين الممتن.

بعد فترة وجيزة، أخطأ رحيم سترلينج في خطوطه بعد أن شقت الكرة طريقها إليه على الجانب الأيمن من منطقة الـ 18 ياردة، وسدد في منصة ماثيو هاردينج.


اقرأ أحدث أخبار وإشاعات الانتقالات


بعد الاستراحة، خلق برينتفورد أول فرصة ملحوظة له، حيث انطلق كريستوفر أيير للأمام ووصل إلى الخط الجانبي ليقطع الكرة إلى فيتالي جانيلت، الذي تصدى روبرت سانشيز لتسديدته.

وفي الدقيقة 58 تقدم الضيوف على عكس سير اللعب. تصدى تشيلسي لرمية برينتفورد وتمكن برايان مبيومو من تمرير عرضية بحرية إلى إيثان بينوك، الذي تمكن من تمرير الكرة ببساطة في القائم الخلفي.

وتقدم تشيلسي في وقت متأخر بحثا عن هدف التعادل لكنه وجد صعوبة في استغلال الفرص. تياجو سيلفا سدد الكرة برأسه مباشرة في مواجهة المرمى من ركلة ركنية لكونور غالاغر لكن لم يتمكن أي شخص يرتدي اللون الأزرق من العثور على لمسة حاسمة لتحويلها إلى المرمى.

أطلقت جماهير تشيلسي صافرات الإستهجان على ماوريسيو بوتشيتينو طوال الوقت
أطلقت جماهير تشيلسي صافرات الإستهجان على ماوريسيو بوتشيتينو طوال الوقت

تم بعد ذلك إبعاد البديل ديفيد واشنطن من مسافة قريبة قبل أن يهدر برينتفورد فرصة كبيرة لقتل المباراة بعد هجمة مرتدة من الزاوية الناتجة، مع وقوف روبرت سانشيز طويلا ليبعد يهور يارموليوك. وبعد ثوان، أطلق مبيومو تسديدة بعيدة عن المرمى من مسافة مماثلة ليحرم تشيلسي من التسجيل مرتين.

تقدم سانشيز للأمام لركلة ركنية أخيرة في نهاية الوقت الإضافي وتم دفعه عندما انطلق برينتفورد في الطرف الآخر لتحويل هدفه الثاني، حيث مرر نيل موباي الكرة إلى مبيومو ليضع الكرة في الشباك الفارغة.

شبل جبيرة

شبل جبيرة كاتب وصاحب موقع كورة يلا. متخصص في كتابة المقالات الرياضية، بما في ذلك كرة القدم. يتمتع بخبرة في تحسين نتائج محركات البحث والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

لقد لاحظنا انكم تستخدمون مانع اعلانات

كورة يلا هو المصدر رقم #1 لأخبار كرة القدم. الإعلانات تساعد على إبقاء المحتوى مجانيا.
من فضلكم ادعمونا من خلال السماح بظهور الاعلانات عند زيارتكم الموقع.