الدوري الإسباني

برشلونة 4-2 أتلتيكو مدريد: البلاوجرانا ينتقل إلى المراكز الأربعة الأولى

برشلونة ينتقل إلى المركز الرابع بعد فوزه على اتلتيكو مدريد برباعية

قفز برشلونة على أتلتيكو مدريد إلى المراكز الأربعة الأولى في الدوري بفوز مثير 4-2 على أرضه بعد ظهر يوم الأحد.

تم سلب مسابقة مثيرة للاهتمام تماما من القفص الذي يمكن أن يتسلل إلى مباراة عالية المخاطر من خلال تبادل سريع للأهداف في الدقائق العشر الأولى.

كسر يانيك كاراسكو الجمود بنهاية متقنة بعد تمريرة من لويس سواريز المهاجم السابق لبرشلونة قبل لحظات من تحقيق جوردي ألبا هدف التعادل بطريقة مذهلة.

في الظهور الثاني الذي يجب أن نتذكره، عذب أداما تراوري ماريو هيرموسو طوال الشوط الأول و في النهاية أرسل عرضية لجافي الذي ضربها برأسية حيث تقدم برشلونة في الدقيقة 21.

تلاشى التهديد المبكر الذي حمله زوار دييجو سيميوني خاصة من خلال جواو فيليكس، حيث قام المدرب الأرجنتيني مرارا و تكرارا بتعديل نظام فريقه. في البداية كان أتليتيكو مصطفا في البداية 4-5-1 ثم انتقل بين 4-4-2 و 5-3-2 في محاولة يائسة لقمع فريق برشلونة الذي يلعب أفضل كرة قدمه هذا الموسم.

و جعل رونالد أراوخو النتيجة 3-1 على أعتاب نهاية الشوط الأول حيث تلقى أتليتيكو هدفه الثامن من الكرات الثابتة هذا الموسم ليقضي على كرة مرتدة.

بعد أن عزز الجناح الذي سحقه تراوري في الشوط الأول خلال الشوط الأول، تخطى برشلونة ببساطة الجناح المقابل لأتلتيكو عبر جافي و فرينكي دي يونج. تآمر خط دفاع لوس روخي بلانكوس الذي يسهل اختراقه بشكل غير معتاد للسماح لجافي بإرسال عرضية منخفضة نحو منطقة الجزاء لتصل إلى داني ألفيش ليضعها بقوة في الزاوية السفلية بعد أربع دقائق من الاستراحة.

أجرى سيميوني تغيرا ثلاثيا بعد ذلك، لكنه كان أحد اللاعبين (بشكل مفاجئ) الذين بقوا على أرض الملعب هو الذي أبهر نصف الساعة الأخير عندما حول سواريز ركلة ركنية في الدقيقة 58 إلى هدف بفضل رأسية.

مع تقليص الفارق إلى اثنين تراجعت قبضة برشلونة في الشوط الثاني بشكل واضح. و مع ذلك فإن هذا التحول في التوازن كان بسبب تدخل ألفيس على ساق كاراسكو تاركا برشلونة بعشرة لاعبين في آخر 20 دقيقة.

في مواجهة نوبة الضغط الأولى، تنازل برشلونة عن الحيازة لأتلتيكو. لكن بالرغم من النقص العددي لفريق البلاوغرانا إلى أن فريق العاصمة لم يتمكن من إحداث تغيير.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى