الدوري الإسباني

برشلونة يفوز على سيلتا فيجو بهدف بيدري

عاد برشلونة إلى صدارة الدوري الإسباني قبل أسبوع من الكلاسيكو، لم يكن الأمر جميلا لكن هدف بيدري في الشوط الأول كان كافيا لرؤيتهم يهزمون سيلتا فيغو ويتفوقون على ريال مدريد نحو القمة.

بمجرد أن وضعهم لاعب خط الوسط الدولي الإسباني في المقدمة، جعلتهم قوتهم الدفاعية فوق الخط، كان المذكَر جيرارد بيكيه رائعا وحافظ الحارس مارك أندريه تير شتيجن على سجل برشلونة المثير للإعجاب حيث استقبل مرماه مرة واحدة فقط في الدوري طوال الموسم.

سيحتاجون إلى اللعب بشكل أفضل الأسبوع المقبل في البرنابيو، والأهم من ذلك يوم الأربعاء في مباراة دوري أبطال أوروبا التي يجب الفوز بها على أرضهم مع إنتر. أول موسم كامل لتشافي على المحك في هاتين المباراتين.

تقدم برشلونة في الدقيقة 17 وكان الهدف الذي سجله وسجله الثنائي الشاب جافي وبيدري. أرسل اللاعب البالغ من العمر 18 عاما عرضية وعندما أبعد أوناي نونيز اللاعب البالغ من العمر 19 عاما، سارع في الارتداد ليحقق هدفه الثالث هذا الموسم.

سيطر برشلونة على الشوط الأول لكنه لم يتمكن من تعزيز تقدمه. لقد غادروا الملعب وهم يشعرون بالضيق مع الحكم خوسيه لويس مونويرا متجاهلا المزاعم بأن رافينها قد تعرض لعرقلة في المنطقة من قبل خافي جالان.

صد بيكيه من أوسكار رودريغيز في الشوط الثاني كما ضغط سيلتا. كان تير شتيجن لا يزال يشعر بسقوط في وركه من السقوط السيئ في الشوط الثاني ولعب تمريرة فضفاضة مباشرة إلى نفس اللاعب لكن سيلتا لم يتمكن من تحقيق أقصى استفادة.

كان برشلونة يكافح للعثور على ليفاندوفسكي بينما في الطرف الآخر وجد سيلتا أياجو أسباس وصاد من حذائه الأيسر من تير شتيجن دفع الكرة إلى ركنية وأبقى برشلونة في المقدمة قبل ست دقائق على النهاية.

تم التصدي مرتين أخريين وتصدى تير شتيجن ببراعة من كارليس بيريز بعد أن سدد أسباس في القائم. كلتا المرتين كان سيلتا متسللا لذا لم تكن الأهداف تحتسب.

لعب برشلونة وقتا طويلا وهو يعلم أنهم لم يكونوا في أفضل حالاتهم، مثل غريمهم في الكلاسيكو ريال مدريد في الليلة السابقة.

مع ذلك، كانت هناك أمور كثيرة وراء الفوز. كان بيكيه مهيبا في قلب الدفاع، يبدو قادرًا على الالتزام بوعده بإنهاء الموسم كخيار أول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى