دوري أبطال أوروبا

بايرن ميونيخ يذل برشلونة بثلاثية في الكامب نو

تغلب فريق بايرن ميونخ الذي قام بتغييرات كبيرة على برشلونة بشكل مريح في كامب نو مساء الأربعاء.

كانت أهداف ساديو ماني وإريك ماكسيم تشوبو موتينج وبنجامين بافارد كافية لبايرن، حيث تسبب في المزيد من البؤس لفريق برشلونة الذي عانى من خروج محرج من دور المجموعات بفضل فوز إنتر في وقت سابق على فيتكوريا بلزن.

لمضاعفة بؤس برشلونة بعد الخروج من دوري أبطال أوروبا، تقدم بايرن في كامب نو في الدقائق العشر الأولى. تمريرة سيرج جنابري الرائعة من خلال الكرة في طريق ماني وبلغت ذروتها في اندفاع رجل ليفربول السابق إلى ركلة الجزاء قبل أن يسدد بهدوء فوق مارك أندريه تير شتيجن.

بعد مرور نصف ساعة كانت النتيجة 2-0 بفضل تشوبو موتينج. البديل الدائم، الذي بدأ هذه المباراة لأنها كانت محسومة وكنوع من لائحة الاتهام غير المتعمدة لفريق برشلونة هذا، تم لعبه على يمين ركلة الجزاء بواسطة جنابري وبعد أن سيطر بلمسته الأولى، أطلق الكرة منخفضة و في الزاوية اليمنى السفلية من المرمى مع هدفه الثاني.

اعتقد برشلونة أنهم حصلوا على شريان الحياة في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول عندما أشار الحكم إلى ركلة الجزاء بعد أن عرقل ماتيس دي ليخت روبرت ليفاندوفسكي عندما كان المهاجم أمام المرمى.

ومع ذلك، بعد التحقق من حكم الفيديو المساعد، تم إلغاء القرار حيث تم الحكم على دي ليخت بأنه إتجه للكرة.

استمر جنابري في أن يكون شوكة في فريق برشلونة في الشوط الثاني، حيث استحوذ على كرة رائعة فوق دفاع جوشوا كيميتش قبل أن يتخطى تير شتيجن. لحسن حظ لا البلاوجرانا هذه المرة، اعتبر المهاجم أنه كان متسللا.

سيهيمن الفريق المضيف على الاستحواذ بعد ذلك دون فعل أي شيء به. سيستغرق الفريق المضيف حتى الدقيقة 70 لإنشاء أي نوع من الفرص، مع تسديد أنسو فاتي بعيدا عن القائم القريب بعد فوزه على بعض المدافعين على يسار منطقة الجزاء.

مع الركلة الأخيرة للمباراة بشكل أساسي، جعل البديل بافارد النتيجة 3-0، وسرق في القائم الخلفي إلى جانب القدم في الشباك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى