الكرة العالمية

البرازيل تضرب تونس بخمس أهداف

البرازيل تضرب تونس بخمس أهداف في ودية بباريس

نيمار يقترب من تحطيم الرقم القياسي المسجل باسم بيليه كهداف تاريخي للبرازيل بعد أن سجل هدفين في فوز فريقه الودي 5-1 على تونس مساء اليوم.

خاض أبطال العالم خمس مرات أعمال شغب في النصف الأول من مباراتهم التمهيدية الأخيرة قبل نهائيات كأس العالم هذا الشتاء، حيث دخلوا الشوط الأول 4-1 بفضل ثنائية رافينها من برشلونة، كلا جانبي هدفي ريتشارليسون ونيمار.

عادل منتصر الطالبي النتيجة لتونس في باريس لفترة وجيزة، لكنهم تمكنوا من تسجيل الهدف الثاني بشكل مريح حتى قبل طرد ديلان برون قبل نهاية الشوط الأول بوقت قصير.

أظهر مدرب البرازيل تيتي القوة في العمق تحت تصرفه في الشوط الثاني حيث خرج أمثال فينيسيوس جونيور ورودريجو وأنتوني وبيدرو من مقاعد البدلاء، وتوج الأخير بتسجيل 16 دقيقة قبل النهاية.

كانت قائمة الأسماء التي لم تصل إلى الملعب مثيرة للإعجاب، حيث كان إيدرسون، فابينيو، إيدر ميليتاو، بريمر وروبرتو فيرمينو من بين الأسماء التي لم تكن هناك حاجة إليها.

الفوز يجعله السابع على التوالي و 14 مباراة بدون هزيمة للبرازيل التي تتجه إلى نهائيات كأس العالم، حيث يتطلعون لإنهاء 20 عاما من الانتظار على اللقب رقم ستة.

ديلان برون تلقى بطاقة حمراء
ديلان برون تلقى بطاقة حمراء

بالنسبة لتونس، انتهت سلسلة انتصاراتها من ثلاث مباريات متتالية وسبع مباريات بدون هزيمة في ما هو أيضا خروجها الأخير قبل مواجهة الدنمارك في مباراتها الافتتاحية عن المجموعة الرابعة لكأس العالم يوم 22 نوفمبر.

بينما سرق رافينها العرض في الليلة بهدفين وتمريرة حاسمة في الشوط الأول، قد يتصدر نيمار عناوين الصحف مع اقترابه من إزاحة بيليه الفائز بكأس العالم ثلاث مرات باعتباره هداف منتخب بلاده على الإطلاق.

سجل بيليه البالغ 77 عاما صمد لأكثر من 51 عاما، لكن يبدو أنه قد يكون الآن تحت التهديد خلال كأس العالم في قطر، حيث انضم نيمار إلى مواطنه الموقر وزميله السابق في برشلونة ليونيل ميسي باعتباره اللاعب الوحيد من أمريكا الجنوبية الذي وصل إلى 75 هدفا دوليا.

عيسى العيدوني في المباراة
عيسى العيدوني في المباراة

جاء الرقم 75 من ركلة جزاء بعد أن استعاد ريتشارليسون تقدم البرازيل في غضون دقيقة واحدة من إلغاء طيبي المباراة الافتتاحية لرافينها.

سجل رافينها جناح ليدز يونايتد السابق النتيجة 4-1 قبل خمس دقائق من نهاية الشوط الأول، قبل أن يسجل بيدرو مهاجم فلامينجو هدفه الدولي الأول في ظهوره الثاني مع البرازيل.

يمثل الفوز علامة تحذير أخرى من البرازيل قبل كأس العالم حيث سيواجه سيليساو صربيا وسويسرا والكاميرون في المجموعة السابعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى