الدوري الإسباني

استبعاد أنسو فاتي من مواجهة بايرن ميونيخ

أنسو فاتي يستبعد من ملحمة بايرن ميونيخ

لم يحرز أنسو فاتي تقدما كافيا في تعافيه من إصابة في أوتار الركبة و تم استبعاده من مباراة برشلونة المقبلة في دوري أبطال أوروبا مع بايرن ميونيخ.

يتجه برشلونة إلى المباراة وهو يعلم أنه سيحتاج على الأرجح إلى الفوز على أرض ابطال ألمانيا للتأهل لمراحل خروج المغلوب من دوري أبطال أوروبا، حيث يستطيع بنفيكا القفز به إلى المركز الثاني بفوزه على متذيل الترتيب دينامو كييف.

من الواضح أنها مباراة كبيرة، و قد أبلغ فاتي المدير الفني تشافي أنه يريد أن يتم أخذه في الاعتبار للمباراة بغض النظر عن مدى لياقته بالفعل.

كان هناك بعض التفاؤل بأن فاتي قد يعود في الوقت المناسب، و لكن وفقا لصحيفة الأس، تم اتخاذ القرار بترك الجناح في المنزل للمباراة.

على الرغم من إصرار فاتي، إلا أن برشلونة كان مصرا دائما على عدم استعجاله مرة أخرى حتى يكون جاهزا بنسبة 100٪. غاب اللاعب البالغ من العمر 19 عاما مدة عام كامل تقريبا بسبب إصابة شديدة في الركبة و واجه مشاكل بسيطة منذ عودته في سبتمبر، و هناك مخاوف بالفعل من أن جسده ربما يعاني من الإجهاد بعد هذه الفترة الطويلة.

كان برشلونة مستعدا لمنح فاتي فرصة العودة إلى تدريب الفريق يوم الجمعة، لكن مستويات لياقته لم تكن جيدة بما يكفي و تم تأجيل العودة إلى يوم الأحد، لكنها تأجلت الآن إلى أجل غير مسمى بينما يواصل فاتي التعافي.

ليس هناك ما يشير إلى توقف شفائه أو تطور إصابته. كانت عودته أمام بايرن ميونيخ خيالية أكثر منها حقيقة و قد تقرر الآن ببساطة أن فاتي لن يكون قادرا على اللعب يوم الأربعاء.

بدلا من ذلك، تم تحديد المواجهة مع إلتشي في 18 ديسمبر كهدف محتمل لعودة فاتي.

لدى تشافي الكثير من الخيارات للعب على نطاق واسع، لكن مدى إيمانه بأي منها يختلف.

يواصل اللاعبون الكبار مثل عثمان ديمبيلي و فيليب كوتينيو الشعور بالإحباط، حيث وضع تشافي ثقته في اللاعب الاحتياطي إيز أبدي البالغ من العمر 19 عاما قبل الثنائي. يوسف دمير البالغ من العمر 18 عاما متاح أيضا لكنه كافح لدقائق تحت قيادة تشافي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى