كأس العالم

استبعاد ساديو ماني من كأس العالم بسبب الإصابة

أكدت السنغال أن ساديو ماني لن يشارك في مونديال 2022 نتيجة إصابته.

كان من المتوقع في البداية أن يغيب مهاجم بايرن ميونيخ عن البطولة على أي حال، لكنه كان ضمن قائمة السنغال النهائية لكأس العالم، على الرغم من اعتراف الدولة الأفريقية بأنها من المحتمل أن تكون بدون ماني في المباريات القليلة الأولى.

مع ذلك، اعترفت السنغال الآن بالهزيمة في محاولاتها لاستعادة لياقته البدنية واستبعدته رسميا من البطولة.

وقال طبيب الفريق مانويل أفونسو: “لسوء الحظ، يظهر فحص التصوير بالرنين المغناطيسي اليوم أن تطور الإصابة ليس إيجابيا كما كنا نأمل، وعلينا للأسف أن نعلن انسحاب ساديو من كأس العالم“.

كانت السنغال قد اعترفت سابقا بأنها مستعدة لبذل كل ما في وسعها لإعادة ماني إلى الوقت المناسب، حتى أن كبار المسؤولين اعترفوا بأنهم خططوا لاستخدام طبيب ساحر لمساعدة مهاجم البايرن على التعافي، لكن جهودهم باءت بالفشل.

تم تشخيص ماني بما وصفه بايرن بأنه إصابة في رأس الشظية اليمنى بعد فوز فريقه 6-1 على فيردر بريمن في 8 نوفمبر، لكن الجانب الألماني كان واثقا في البداية من أن مشكلة ماني لم تكن أكثر من ضربة.

مع ذلك، سرعان ما ظهرت تقارير تكشف مدى إصابة ماني، والتي لا يعتقد أنها خطيرة بشكل خاص ولا تتطلب جراحة، لكن توقيت المشكلة كلف ماني في النهاية فرصته في الظهور في كأس العالم للمرة الثانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى