الدوري الإنجليزي

إيفرتون 1-0 تشيلسي: التوفيز ينتزع فوزا حاسما

إيفرتون يحقق فوزا مهما على تشيلسي في مهمة تجنب السقوط

أعطى إيفرتون آماله في البقاء في الدوري الإنجليزي الممتاز دفعة قوية يوم الأحد بفوزه بشق الأنفس على فريق تشيلسي المخيب في جوديسون بارك، حيث سجل ريتشارليسون هدف الفوز بعد خطأ سيزار أزبيليكويتا المكلف.

أدى الضغط الشديد والهجوم من جانب أصحاب الأرض إلى الشوط الأول المحموم، حيث تهدد الغضب في أكثر من مناسبة على الرغم من أن الفرص كانت قليلة ومتباعدة.

أتيحت الفرصة لأنطوني جوردون لافتتاح التسجيل في الدقيقة الأولى بعد أن أسقطه روبن لوفتوس-تشيك على حافة منطقة الجزاء، لكنه سدد ركلته الحرة فوق العارضة.

في حين كانت تكتيكات إيفرتون معطلة، لا يزال تشيلسي يسيطر على الكرة وكان أول تسديدته في حالة غضب عندما انحنى مايسون ماونت وتصدى بعيدًا عن المرمى. في افتتاح نادر لأصحاب الأرض سدد جوردون تسديدة منخفضة بعيدا عن المرمى القريب لإدوارد ميندي.

عادت المباراة إلى الحياة بعد دقيقتين من الشوط الثاني. ضغط ريتشارليسون على اللاعب الأخير أزبيليكويتا عاليا وأجبر الإسباني على ارتكاب خطأ وهاجم تمريراته وركض باتجاه ديماري جراي ليضعها في مكان منخفض خلف ميندي.

كان ينبغي أن يضاعف التوفيز تقدمهم على الفور، لكن فيتالي ميكولينكو أرسل نهايته عالية وعريضة بعد أن انزلق من عرضية عبد الله دوكوري.

برز جوردان بيكفورد كفائز إيفرتون في المباراة الأخرى قبل مرور ساعة. بعد أن ارتطمت تسديدة مايسون ماونت من داخل مركزه، انطلق اللاعب الدولي الإنجليزي عبر خطه ليحبط ارتداد أزبيليكويتا بطريقة ما. ثم من الركنية الناتجة منع أنطونيو روديجر من وجه حارس المرمى عندما بدا أنه سيحرز هدفا في القائم الخلفي.

كاد ريتشارليسون أن يضاعف بعد دقائق عندما أجبر مجهوده من زاوية ضيقة بشكل لا يصدق ميندي على التصدي. ثم عاد بيكفورد مرة أخرى مد يدهلمنع تسديدة روبن لوفتوس-تشيك.

كانت هناك وفرة من الأخطاء الوشيكة في نهاية مشتعلة للمباراة. أرسل جراي مجهودا شرسا بشعرة فوق العارضة بينما ربما كان يجب أن يسجل قبل أن يسدد حكيم زياش وجوردون ضربات جيدة في أي من الطرفين.

كان التصرف الأخير لبيكفورد غرامة أخرى صد في الدقائق السبع من الوقت المحتسب بدل الضائع. وتراجع ماركوس ألونسو عن البديل ماتيو كوفاسيتش الذي أعطى عينيه لحارس المرمى وحاول تسديدة منخفضة داخل القائم القريب، لكن المصنف الأول في إنجلترا تصدى ببراعة.

بقي إيفرتون في المركز الثالث بالنتيجة لكنه يظل على مسافة ملامسة من الأمان مع مباراة مؤجلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى