دوري الأمم الأوروبية

إنجلترا تفشل في الإنتقام بعد تعادلها مع إيطاليا

إنجلترا تفشل في الإنتقام بعد تعادلها مع إيطاليا

تعادلت إنجلترا بدون أهداف مع إيطاليا مساء يوم السبت، لتوسيع مسيرتها الخالية من الانتصارات في دوري الأمم الأوروبية 2022/23 إلى ثلاث مباريات.

أتيحت الفرصة لكلا الفريقين لتظليل المباراة لكن اللمسات الأخيرة الضعيفة وحراسة المرمى الرائعة ضمنت أن 3000 تلميذ من التلاميذ الحاضرين في مولينو عادوا إلى منازلهم دون أن يشهدوا أي هدف. وكانت النتيجة تعني أيضا أن الأسود الثلاثة فشلوا في الانتقام من هزيمتهم في نهائي بطولة أوروبا 2020.

كان من المفترض حقا أن يتقدم الزوار في غضون دقيقتين. سمحت حركة ذكية لديفيد فراتيسي بالتدخل، لكن لاعب خط وسط ساسولو وضع جهده من داخل منطقة الجزاء على الجانب الخطأ من القائم.

بعد فترة ليست بطويلة تم تحضير ماسون ماونت من قبل رحيم سترلينج لكن تسديدة لاعب الوسط ارتطمت ارتطمت بالعارضة. التقى ديكلان رايس بعد ذلك بركنية جيمس وارد براوز في القائم الأمامي، لكن تسديدته الطائرة الأولى سارت في المدرجات الفارغة.

قبل مرور نصف ساعة بقليل، اضطر آرون رامسدال إلى إنقاذ تسديدة ساندرو تونالي بشكل رائع. أرسل جيوفاني دي لورنزو عرضية بلمسة واحدة على الكرة وحاول رجل ميلان تمريرها إلى الشباك، إلا أن ساقي حارس المرمى الإحتياطي لمنتخب إنجلترا ابعدت الخطر.

حظيت إيطاليا بالفرص الأخيرة في الشوط الأول حيث تحرك جيانلوكا سكاماكا في القائم الأمامي وعاد رامسديل إلى الإنقاذ مرة أخرى، قبل أن يتم إبعاد تسديدة ماتيو بيسينا وتسديدة لوكاتيلي.

خرجت إنجلترا أقوى بعد الشوط الأول وكان على سترلينج أن يسدد عرضية ريس جيمس في القائم الخلفي، ولكن بدلا من ذلك وضع تسديدته في المرمى.

بعد مرور ساعة فقط، هددت إيطاليا مرمى إنجلترا عندما وجد لورنزو بيليجريني تسديدة لدي لورينزو في القائم الخلفي. ومع ذلك، لم يتمكن المدافع من تجميع الكرة في الشباك.

كانت هذه المشاهد الخاصة بالهدف هي الاستثناء وليس القاعدة في الشوط الثاني، مع نفاد الأفكار من كلا الفريقين في الثلث الأخير.

حتى إدخال المهاجم هاري كين بخمسين هدفا لا يمكن من إشعال المباراة، حيث سارت المباراة وهي نائمة نحو التعادل السلبي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى