الدوري الإيطالي

إمبولي يتعادل مع سامبدوريا ليضمن البقاء في الدوري الإيطالي

سجل إمبولي هدف التعادل في الوقت المحتسب بدل الضائع في التعادل 1-1 ليضمن أن سامبدوريا الهابط بالفعل قد فاز الآن بمباراة واحدة فقط من مبارياته 20 السابقة.

على الرغم من تأكيد هبوط سامبوريا قبل انطلاق المباراة، إلا أن مشجعي الفريق المضيف ما زالوا يصدرون ضجة كبيرة خلال المبادلات الافتتاحية، والتي شهدت كلا الفريقين يتطلعان للهجوم.

اقترب نيكولو كامبياجي من افتتاح التسجيل لإمبولي بعد جولة رائعة وسددها التي أخطأت الهدف بينما كان يتطلع إلى شق مجهوده في الزاوية العليا.

اشتعلت الحياة في المباراة بعد مرور نصف ساعة عندما أظهر نيكولا رافاجليا ردود أفعال رائعة لإبعاد محاولة عرضية من توماسو بالدانزي حول القائم، وكافأه زملائه بالصعود إلى الطرف الآخر ليسجل.

تمريرة عرضية عميقة إلى القائم الخلفي من قبل أليساندرو زانولي، وبدا أن اتصاله الضعيف بالكرة يخدع الجميع لأنها تدور في الزاوية البعيدة.

استمر المضيفون في السيطرة على جانبي الإستراحة، مما أجبر إمبولي على إجراء تبديل مزدوج في الدقيقة 56 وتغيير شكلهم حيث كانوا يتطلعون إلى الحصول على المزيد من المهاجمين في الملعب.

على الرغم من أن ذلك أدى إلى تحول طفيف في الزخم، إلا أن الزائرين لم يتمكنوا من السيطرة على خط الوسط واستمر سامبدوريا في الظهور على الجانب الأكثر تهديدا في المراحل النهائية.

سيطر إمبولي أخيرا على الكرة في الدقائق العشر الأخيرة، لكن سامبدوريا كان سعيدا بالدفاع وبدا مرتاحا في القيام بذلك. فقط عندما بدا الأمر وكأنهم فعلوا ما يكفي لتحقيق فوز رابع هذا الموسم، خيب روبرتو بيكولي آمال جماهير الفريق بشكل مرير حيث سدد في الشباك من مسافة قريبة في الوقت المحتسب بدل الضائع.

لن يكون الفوز أكثر بقليل من معنويات سامبدوريا، وكان هدف التعادل المتأخر يلخص موسمهم، لكن هدف بيكولي يضمن بقاء إمبولي في الدوري الإيطالي لموسم آخر، مما جعلهم يبتعدون بتسع نقاط عن منطقة الهبوط بثلاث نقاط.

شبل جبيرة

شبل جبيرة كاتب وصاحب موقع كورة يلا. متخصص في كتابة المقالات الرياضية، بما في ذلك كرة القدم. يتمتع بخبرة في تحسين نتائج محركات البحث والتسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى