الدوري الإيطالي

تامي أبراهام غير نادم على مغادرة تشيلسي

تامي أبراهام يصر على أنه لا يشعر بأي ندم على الرحيل من تشيلسي

يصر مهاجم روما تامي أبراهام على أنه لم ينظر إلى الوراء أبدا بعد رحيله عن تشيلسي الصيف الماضي.

تم تفريغ خريج أكاديمية البلوز في صفقة بقيمة 34 مليون جنيه إسترليني للمساعدة في إفساح المجال للتوقيع مع البلجيكي روميلو لوكاكو، الذي عاد منذ ذلك الحين إلى إنتر على سبيل الإعارة لمدة موسم بعد وصوله البالغ 97.5 مليون جنيه إسترليني والذي حقق ثمانية أهداف فقط في الدوري الإنجليزي الممتاز.

بينما كان لوكاكو يكافح، استقر أبراهام بسرعة في روما وأنهى موسمه الأول برصيد 27 هدفا في 53 مباراة في جميع المسابقات، مما ساعدهم على تحقيق المجد في دوري المؤتمر الأوروبي.

الأرقام تتحدث عن نفسها، وأخبر أبراهام مؤخرا صحيفة كورييري ديلو سبورت أنه لا يشعر بأي ندم على رحيله عن تشيلسي.

وقال المهاجم: “لم يندم قط على الرحيل، ولا حتى لثانية واحدة، كان اختيار روما أحد القرارات الصحيحة التي اتخذتها في حياتي”.

لدى تشيلسي خيار إعادة التعاقد مع أبراهام مقابل حوالي 67 مليون جنيه إسترليني، في حين وجد اللاعب البالغ من العمر 24 عاما نفسه مرتبطا بعدد من الأندية الإنجليزية الأخرى بعد موسم الانقطاع في إيطاليا، لكن تركيز أبراهام ينصب فقط على روما.

قال: “صدقوني أنا لا أفكر في المستقبل، بل في الحاضر، أركز حصريا على الموسم الذي على وشك أن يبدأ، لأنني أريده أن يكون مجزيا أكثر من الأول الذي عشته في إيطاليا”.

وأضاف أبراهام: “في اليوم الأول الذي وصلت فيه إلى روما شعرت بأنني في المنزل، لست في عجلة من أمري للعودة إلى الدوري الإنجليزي الممتاز لأنني أستطيع أن أعبر عن طريقة اللعب هنا. في إيطاليا أشعر بالسعادة من جميع النواحي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى